حوادث

جريمة قتل مروّعة في “حريتان” بريف حلب، والمنفّذ أب !؟

تداول نشطاء على مواقع الاجتماعي صوراً لجريمة مروّعة وقعت صباح اليوم الأحد الثامن يوليو / تموز الجاري، في مدينة “حريتان” شمال حلب.

وعلمت وكالة “ستيب الإخبارية” بحسب مراسلتها في المنطقة، أنَّ المدعو “عبد القادر رضوان” أقدم على ذبح طفله “علي” والبالغ من العمر حوالي 10 سنوات ومثّل بجثته، حيث قام الأب بتقطيع الطفل لأكثر من عشر قطع وذلك أمام مرأى شقيقته التي تبلغ 12 عاماً، حيث تمت العملية بغياب جميع أفراد الأسرة باستثناء الطفل المغدور وشقيقته.

ووفقاً لأحد الأشخاص الذي كان بالقرب من مكان الجريمة، قال لـ وكالة ستيب نيوز: أنه شعر بحركة غريبة جانب المنزل، وبعدها بدقائق رأى المدعو “عبد القادر” يحمل طفلته على كتفه وعلامات الرعب والخوف ظاهرة على وجهه، عندها قام المتحدث بتوجيه سؤال للأب عن سبب حمله لطفلته بهذه الطريقة، وأجابه على الفور بأنه قام بقتلِ شقيقها وسيقوم بقتلها الآن.

وأكمل المصدر، أنه استطاع أن يخلّص الطفلة من والدها واتجه بها إلى أحد مراكز الشرطة الحرّة في المنطقة وأخبرهم بما حصل، لتتدخل الشرطة على الفور وتقوم بتطويق مكان الحادثة وإلقاء القبض على الأب.

فيما أفادت مصادر من الشرطة الحرّة أنَّ التحقيقات الأوليّة أقرّت إصابة الأب باضطراب الجهاز العصبي “الصرع”، وما زالت التحقيقات مستمرة لمعرفة ملابسات الحادثة بشكل أدق.

في حين قال مصدرٌ خاص للوكالة وهو أحد أبناء بلدة “قباسين”، نقلاً عن أحد أقرباء القاتل والذي أكّد أنَّ الأب ليس مصاب بأي مرض نفسي أو عصبي، مشيراً إلى أنه يُعرف بسمعته السيئة وتصرفاته المشبوهة منذ زمن.

تعتذر الوكالة عن نشر بقية الصور بسبب فظاعتها

 

morder halap

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى