دمشق وريفها

ملخص دمشق و ريفها اليومي 23-7-2018

الوضع العام:

حملة كبيرة لقوات النظام من الأمن العسكري عند حاجز معربا في ريف دمشق، يقوم خلالها عناصر الحاجز بإيقاف السيارات والشاحنات واقتيادها للثكنات العسكرية لنقل عناصر النظام وعتادهم العسكري باتجاه ريف حماه مع تشديد وتفتيش على الحاجز

في حين داهمت دوريات تابعة لمخابرات النظام أحد مراكز الإيواء المُخصصة لأهالي الغوطة الشرقية في محيط بلدة عدرا بريف دمشق يأتي هذا وسط معاناة وصعوبات يواجهها النازحين السوريين من الغوطة الشرقية وجنوب دمشق في مراكز إيواء ريف دمشق مع تناسي المنظمات الإنسانية وسط ضغط وتشديد من قوات النظام على الأهالي هناك فيما هدوء نسبي تشهده مدن وبلدات دمشق وريفها.

القلمون:

انطلقت صباح اليوم قافلة للاجئين السوريين في مخيمات عرسال اللبنانية تضم 888 لاجئ عائدين إلى بلدات القلمون الغربي عبر حاجز وادي حميد بمواكبة من الجيش والأمن العام اللبناني إلى  معبر الزمراني كدفعة جديدة من اللاجئين تعود بتنسيق بين قوات النظام والأمن اللبناني وبتسهيلات لهم دون عوائق رغم عمليات تفتيش وتدقيق النظام عقب وصولهم

يأتي هذا في ظل الظروف الصعبة والقاسية التي يواجهها النازحون السوريون بعرسال والنقص في الماء والغذاء وتناسي الأمم المتحدة عنهم في حين تم تسجيل حالتي اعتقال بعد تمركز حاجز مؤقت للأمن السياسي عند موقف البيرقدار في مدينة التل بالقلمون الغربي وسط إيقاف عشوائي لعشرات الشبان من أجل إجراء الفيش الأمني فيما جرى إطلاق نار متقطع إثر ملاحقة دوريات من الأمن السياسي لعناصر تابعة لميليشيات موالية بالقرب من مشفى التل العسكري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق