الشأن السوري

نجاة قيادي بالجبهة الشامية من محاولة اغتيال، وتفكيك مفخخة قبيل انفجارها بريف حلب

قالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حلب، إنَّ القائد العسكري الذي يدعى “أبو صالح بيارق” العامل في لواء “أحرار الشمال” التابع “للجبهة الشامية”، نجا صباح اليوم الثلاثاء من محاولة اغتيال فاشلة على يد مجموعة مجهولة بعد إصابته بطلق ناري مباشر في مدينة “أعزاز” الواقعة شمال حلب.

وفي سياق آخر أفادت مراسلتنا، أنَّ لغماً أرضياً انفجر صباح اليوم الثلاثاء الموافق لـ الرابع والعشرين من يوليو / تموز الجاري، في أحد الطرقات الفرعية المحيطة بـ مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، ولم يُسجل وقوع إصابات بشرية إنما اقتصرت الأضرار على المادية فقط.

وإلى ذلك، تمكّنت الشرطة العسكرية والفرق الهندسية المختصة من تفكيك سيارة مففخة من نوع (فان) كانت معدّة للتفجيرعلى طرق (أعزاز _ سجو) بريف حلب الشمالي، دون تسجيل إصابات.

 

مفخخة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى