الشأن السوري

الأمم المتحدة تُحذر من مواجهات إسرائيلية – سورية، وتتملّص من المساعدات الفرنسية

حذّر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، اليوم الثلاثاء، من ”مسار مزعج من المواجهات الخطيرة والمتكررة“ بين إسرائيل وسوريا، وذلك بعدما قالت إسرائيل إنّها أسقطت طائرة مقاتلة سوريّة أقلعت من مطار التيفور شرق حمص، واخترقت المجال الجوّي الإسرائيلي.

 

وقال المبعوث “نيكولاي ملادينوف” لمجلس الأمن الدولي: ”أدعو جميع الأطراف إلى الالتزام بكل بنود اتفاق عام 1974 ودعم دور قوّة لمراقبة فض الاشتباك والمراقبة التابعة للأمم المتحدة“ التي تراقب اتفاقًا بين إسرائيل وسوريا في هضبة الجولان.

 

وفي سياق آخر، قالت متحدثة باسم الأمم المتحدة في دمشق، الثلاثاء: إنّ المنظمة الدوليّة لن تشارك في مبادرة فرنسية – روسية لتسليم المساعدات الطبيّة إلى غوطة دمشق الشرقية. مشيرةً إلى أنّ الهلال الأحمر العربي السوري سيوزع المساعدات ولن يكون هناك إشراف للأمم المتحدة على العملية.

 

وكانت فرنسا أعلنت أنّه سيجري توزيع المساعدات تحت إشراف مستقل من قبل فريق تابع للأمم المتحدة كي تضمن أين ستذهب تلك المعونات ومتى سيتم توزيعها. ووصلت المساعدات التي تزن خمسين طنًا على متن طائرة روسيّة إلى قاعدة حميميم الروسية قادمة من فرنسا يوم السبت الفائت، وذلك بعد اتفاق بين الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” ونظيره الروسي “فلاديمير بوتين” في موسكو في أعقاب محادثات منذ مايو / أيار. وقالت وزارة الخارجية الفرنسية أمس الاثنين: إنّ المساعدات ”جرى تسليمها إلى الأمم المتحدة، التي سوف تشرف على توزيعها“. وأحجمت الوزارة الثلاثاء عن التعليق على المسألة.

 

المصدر: (رويترز)

860x484 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى