الشأن السوري

لقاحات فاسدة من النظام للمناطق المحررة بريف حلب، فمن المسؤول؟!

أعلنت “حكومة الإنقاذ” خلال بيانٍ نشرته عبر معرفاتها الرسمية اليوم الأربعاء الموافق لـ الخامس والعشرين من يوليو / تموز الجاري، أنها قامت بإغلاق مركز صحي في بلدة “كفر حلب” بسبب استخدامه لقاحات فاسدة، كبادرة احترازية للحد من وقوع حوادث تتعلق بسلامة الأطفال.

وللوقوف على التفاصيل صرّح رئيس المجلس المحلي لبلدة كفرحلب السيّد “حسين الفهد” لـ مراس لوكالة ستيب الإخبارية في ريف حلب “ماجد العمري”: أنَّ حكومة الإنقاذ قامت بإغلاق المراكز الصحية التابعة للنظام في المناطق المحررة ومن ضمنها مركز البلدة، وتم إرسال لجنة طبية مختصة من قبل الحكومة إلى المركز الصحي في بلدة كفرحلب، وقامت بالكشف على المركز وتبيّن أنه يتداول لقاحات فاسدة قادمة من مناطق سيطرة النظام .

وأوضح “الفهد” أنَّ عمل المركز يتركز بشكل رئيسي على تقديم اللقاحات وخدمات طبية إضافية بالكاد تُذكر، وأوضح أنه لم يتم تسجيل أي إصابات بين الأطفال الذين حصلوا مسبقاً على لقاحات من المركز.

ومن جهته قال الطبيب “عبد الكريم ياسين” مسؤول ملف اللقاحات في مديرية صحة حلب لـ مراسل ستيب نيوز: إنًّ اللقاحات تحتاج شروط معينة لحفظها حتى لا تفسد وتصبح مصدر ضرر للأطفال، قد يؤدي للإصابة بحالات خطيرة في بعض الأحيان.

وأضاف “ياسين”، أنَّ سبب فساد هذه اللقاحات يعود لاستقدامها عبر مناطق النظام حيث تقطع الشاحنات مسافات طويلة وتتعرض للحرارة العالية وبعض العوامل الأخرى دون مراعاة أدنى متطلبات الحفظ والسلامة، الأمر الذي يعرضها للتلف.

ومن جانبه، قال الحقوقي السيّد “بلال فارس” والعامل في مديرية صحة حلب الحرة لـ وكالة ستيب الإخبارية: نعمل على إعداد تقرير فني مختص من قبل مسؤول اللقاح مع عدد آخر من أطباء اللجنة التي زارت المركز وحققت في موضوع اللقاحات في مركز كفرحلب، وبحال ثبت وجود أي خلل في مادة اللقاح تستدعي اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، فسنعمل على رفع دعوى أمام القضاء بعد إصدار تقرير فني يؤكد ضلوع العاملين في مركز بلدة كفرحلب بالتعامل في اللقاحات الفاسدة.

يُشار إلى أنَّ هناك مركزاً صحياً افتتح منذ ستة أشهر في بلدة كفرحلب، ويقوم بتقديم خدمات طبية مجانية كاملة لأكثر من ثلاثين ألف نسمة، وخاصة من النازحين، بالإضافة إلى توفر لقاحات مخصصة للأطفال حيث تحفظ وفق معايير الحفظ والسلامة الدولية.

resize

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى