الشأن السوري

تهديد واشنطن بفرض عقوبات شديدة على أنقرة يُثير غضب الأتراك

انتقدت الحكومة التركية تهديد الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” ونائبه “مايك بنس” بفرض “عقوبات شديدة” على أنقرة ما لم تُفرج عن القس الأمريكي المحتجز لديها “أندرو برانسون” بتهمة “التجسس، ودعم الإرهاب لمصلحة منظمتي غولن وبي كا كا”. حيث رفضت محكمة تركية طلب الإفراج عنه أول أمس الأربعاء.

وشدّد وزير الخارجية التركي مولود “جاويش أوغلو” في تغريدة على “تويتر” ليلة أمس، على أنّ تركيا “لن تتسامح مع التهديدات ولن تخضع لإملاءات من أيّ طرف كان”. قائلًا: إنّ “سيادة القانون تطال الجميع دون استثناء”.

ومن جانبه، ذكر المتحدث باسم الرئاسة التركية “إبراهيم قالن”: أنّه لا يمكن القبول بالخطاب التهديدي الموجّه ضد أنقرة الحليف في الناتو (حلف شمال الأطلسي)، مضيفًا: أنّ على واشنطن الإدراك أنّها “لن تحصل على نتيجة عبر توجيه التهديدات ضد تركيا متذرعةَ بقضية من اختصاص قضائها المستقل”. وأشار إلى ضرورة أن تراجع أمريكا نهجها وتتخذ موقفًا بنّاءً لتفادي إلحاق مزيد من الضرر بمصالحها وعلاقاتها مع تركيا.

كذلك قال المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية منددًا في بيان: إنّه “لا يمكن لأحد أن يُعطي الأوامر لتركيا أو يهددها، فلا يمكن القبول باستخدام خطاب تهديدي ضد تركيا” منوهًا إلى أنّ تركيا أظهرت إلى الآن الإرادة السياسية اللازمة من أجل تحسين علاقاتها مع الولايات المتحدة، وأنّ أنقرة قامت بأكثر مما يترتب عليها في هذا الخصوص. كما دعا الإدارة الأمريكية إلى التخلّي عن هذا الخطاب في أقرب وقت، والرجوع إلى الحوار.

وجاءت هذه التصريحات بعد وقت قصير من توجيه ترامب عبر “تويتر” طلبًا إلى تركيا، بالإفراج فورًا عن القس. قائلًا: إنّ الولايات المتحدة “ستفرض عقوبات شديدة على تركيا لاعتقالها الطويل للقس أندرو برانسون، وهو مسيحي رائع ورب عائلة إنّه يعاني كثيرًا هذا الإنسان المؤمن البريء ينبغي الإفراج عنه فورًا”.

كذلك وجّه “بنس”، التهديد ذاته ضد تركيا، على هامش مشاركته في برنامج بوزارة الخارجية الأمريكية أمس. وفي محاولة لتخفيف حدّة هذا التوتر أجرى وزيرا خارجية البلدين “تشاوش أوغلو” و “مايك بومبيو” محادثة هاتفية بشأن قضية القس الأميركي. وذكر مسؤول أمريكي: أنّ بومبيو لم يكن على علمٍ بتهديدات ترامب وبنس لتركيا، والتصريحات جاءت على حين غرة بالنسبة له رغم مشاركته في “مفاوضات حساسة” مع تركيا بهذا الخصوص.

المصدر: (وكالات)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى