ميداني

مصادر لـ ستيب “قسد تسلّم مشفى الطبقة للاسد واتفاقيات خدميّة وإدارية بين الطرفين”

أكّدت مصادر خاصة لوكالة “ستيب الإخبارية” قيام قوّات قسد بتسليم إدارة مشفى “الطبقة الوطني” للنظام السوري، وهو جزء من مجموعة الاتفاقيات الإدارية والخدمية التي تمّت مؤخراً بين الطرفين في العاصمة دمشق.

وفي وقت سابق من شهر حزيران الماضي تواردت أنباء عن توقيع اتفاقية بين النظام السوري ومجلس سوريا الديمقراطية بُغية تسليم الأخيرة جميع الخدمات الإدارية في المحافظة، حيث نفت الإدارة الذاتية صحة الأنباء، فيما أكّدت “إلهام أحمد” الناطقة باسم مجلس سوريا الديمقراطي صحة الاتفاق.

وبتاريخ الثاني عشر من شهر تموز الجاري، قالت مصادر خاصّة لـ وكالة “ستيب الإخبارية” إنَّ النظام السوري أرسل وفداً إدارياً من مديرية صحة محافظة حماة برئاسة مدير صحة الرقة الدكتور (جمال الحمود) إلى المشفى الوطني في مدينة الطبقة، لتقييم الاوضاع في المشفى، جاء ذلك عقب تعهّد النظام بتوفير الأجهزة الطبية والمعدات الخاصة للمشافي والمستوصفات في المدينة.

وإلى ذلك، دعا “مجلس سوريا الديمقراطية” خلال بيانٍ نشره عبر معرفاته الرسمية اليوم الإثنين الموافق لـ الثلاثين من يوليو / تموز الجاري، كافة القوى السياسية الديمقراطية السورية للانخراط والانضمام إلى المسار السياسي (السوري السوري)، مؤكداً بأنَّ اللقاء مع دمشق كان كـ بادرة للحل سياسي.

وجاء في البيان أنَّ جميع القوى والأحزاب السياسية الكردية أكدت على أهمية هذا اللقاء كبادرة للحل السياسي وعلى ضرورة استمراريته، معتبراً أنَّ ما سيُنجز في الجانب الخدمي والفني يعد نقطة ارتكاز لبناء الثقة وحسن النية بين الطرفين، كما دعوا جميع الأطراف السياسية للإنضمام ضمن مسار المحادثة مع حكومة دمشق “ليكون أكثر قوةً وتأثيراً في وضعِ نهايةٍ للعنف والحرب وإنقاذ البلاد والشعب السوري من الأزمة الراهنة” على حد زعمهم.

واتماماً لتطبيق بنود الاتفاق بين الطرفين، دخل رتل عسكري يضم عدة سيارات تابعة لقوّات النظام إلى المنطقة المحيطة باللواء(٩٣)، بهدف تفقّد جثث عناصره الذين قتلوا أثناء المعارك مع “تنظيم الدولة” في بلدة “عين عيسى” الواقعة بريف الرقة الشمالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق