الرقة وريفهاميداني

“مسد” تبادر بحسن نيّة وتسلّم الأسد جثث قتلاه بالرقة

قام مجلس سوريا الديمقراطية اليوم الثلاثاء الموافق لـ الواحد والثلاثين من يوليو / تموز الجاري، بتسليم النظام السوري جثث نحو 44 عنصر من قتلاه كانوا قد قتلوا في وقت سابق ضمن معارك ضدَّ تنظيم الدولة في محيط محافظة الرقة، معتبراً أنها مبادرة إنسانية.

وكان المجلس قد كشف أمس الإثنين أنَّ الجثث عثر عليها في مقبرة جماعية قبل أيام في محيط بلدة عين عيسى شمالي الرقة، وعليه أرسل النظام البارحة وفداً لتفقّد الجثث والتأكد منها، حيث تبيّن أنَّ العناصر قتلوا أثناء هجوم تنظيم الدولة على (اللواء 93) في عين عيسى أواخر عام 2014.

وأوضحت قناة روسيا اليوم أنَّ “عملية تحديد هويات الأشخاص الذين تعود الجثث إليهم أكدت أنهم عناصر من القوات الحكومية قضوا في شهر أغسطس عام 2014 على يد مسلحي تنظيم داعش بعد سيطرته على مواقع اللواء 93 في عين عيسى”.

ومن جانبه، أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في محافظة الرقة “أحمد أبو الوليد” أنًّ عملية تسليم الجثث جرت عند معبر الطبقة الواصل بين مناطق النظام والقوّات الكردية.

ويأتي ذلك بعد أيام من اجتماع ضمَّ كل من مجلس سوريا الديمقراطية وعدد من رجالات النظام السوري في العاصمة دمشق، حيث جرت أولى المحادثات المشتركة لبحث مستقبل مناطق سيطرة القوّات الكردية في الشمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق