ميداني

قتلى إيرانيين في “خلصة” إثر محاولة تسلل، وحوادث سير متفرقة بريف حلب

تمكّنت فصائل المعارضة فجر اليوم الخميس الموافق لـ الثاني من أغسطس / آب الجاري، من صدِّ هجوم لقوات النظام والميليشيات المساندة لها، على جبهة “خلصة” في الريف الجنوبي لمحافظة حلب، وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المحافظة إنَّ اشتباكات عنيفة اندلعت بين الطرفين، بعد محاولة تسلل لـ قوّات النظام دون إحراز أي تقدّم للأخير ، حيث قُتل أكثر من عشرة عناصر تابعين للمليشيات الإيرانية، كما أصيب عدد آخر خلال محاولة التسلل التي قاموا بها.

وتتوزع الميليشيات الإيرانية بالإضافة لميليشيا حزب الله اللبناني في ريف حلب الجنوبي بشكل كبير، خصوصاً في منطقة جبل عزان والتلال المحيطة بها، وتشنّ الميليشيات الإيرانية هجمات عسكرية بين الحين والآخر على قرى وبلدات ريف حلب الجنوبي، على الرغم من تواجد القوات التركية ضمن نقطة المراقبة في تل العيس بريف حلب الجنوبي.

وأضافت مراسلتنا، أنَّ لغمين انفجرا ظهر اليوم في مدينة جرابلس بالقرب من معبر جرابلس الحدودي بريف حلب الشرقي أدى إلى احتراق سيارتين، دون ورود أنباء عن سقوط إصابات بشرية.

وفي سياق آخر، قال الدفاع المدني في مركز “سجو” بمدينة إعزاز، إنَّ عربة جرار زراعية (تريلة) كانت متوقفة على طريق الواصل بين مخيمي (سجو – الريان)، تسببت بحادث سير نتج عنه إصطدام دراجتين ناريتين ببعض، ما أسفر عن إصابة شخصين أحدهم بحالة خطرة تم نقله إلى مشفى الشهيد “محمد وسيم معاذ” في معبر باب السلامة بهدف تحويله إلى تركيا، كما وقع حادث سير آخر على طريق (الهوتة – عنجارة) بريف حلب الغربي أدى إلى مقتل شخص وإصابة زوجته بجروح بليغة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق