الشأن السوري

تطمينات جديدة من الضباط الأتراك في ريف اللاذقية، والتفاصيل!؟

نشر وجهاء ورؤساء المجالس المحلية ومجالس أعيان وأعضاء الهيئة السياسية والتربوية في ريف محافظة اللاذقية بياناً لخّصوا من خلاله نتائج الاجتماع الموسع الثاني الذي جرى مع المسؤولين العسكريين في النقطة التركية الحادية عشر.

حيث طالبوا بالحماية التركية من خلال منع قوات النظام من قصف هذه المناطق عبر الوسائل المتاحة لدى الحكومة التركية، بالإضافة لـ ضم منطقتي جبلي الأكراد والتركمان إلى نقاط الحماية التركية حتى العمق بهدف عودة أهالي هذين الجبلين إلى قراهم وتخفيف أعداد النازحين في مخيمات النزوح المنتشرة بالقرب من الحدود التركية.

بالإضافة لـ تفعيل الخدمات الأساسية في المناطق التي تقع ضمن مناطق حمايتهم مثل “جسر الشغور” وقرى ريفها الغربي وسهل الغاب، من ترميم المدارس والمستوصفات والمشافي ومؤسسات الماء والكهرباء وطرق المواصلات البرية الواصلة بين القرى والبلدات وقطاع الاتصالات التي تعرضت لضرر نتيجة قصف قوّات النظام على المنطقة.

ونقل البيان عن مسؤولي النقطة التركية قولهم إنه لاتغيير في الموقف التركي حيال مسؤوليتها عن حماية المناطق الخاضعة لإشرافها، مؤكدين أنهم سيعملوا على منع النظام شنّه أي معركة في الريف الغربي لإدلب وذلك بالتنسيق مع فصائل المعارضة المعنية بالأمر.

 

20624320 423356094727386 1077645754 n

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى