الشأن السوري

النظام يسمح بدخول عدد من أهالي داريا، وستيب تحصل على لوائح الأسماء

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في العاصمة دمشق “قيس حمزة” إنَّ قوّات النظام السوري سمحت بدخول 470 شخصاً إلى مدينة “داريا” الواقعة غربي العاصمة، ممن تم الموافقة على أسمائهم في وقت سابق وذلك بعد حصولهم على بطاقات تسمح لهم بالدخول والخروج إلى المدينة.

لافتاً إلى أنَّ المدة الزمنية المتاحة لهذه البطاقات تتراوح بين أسبوعين حتى ثلاثة أسابيع، وبعدها يصبح الدخول إلى داريا عاماً و شاملاً لجميع الأسماء المسجّلة في القوائم، بحسب وسائل إعلام النظام.

ومن جهته، قال المكتب التنفيذي التابع لـ بلدية داريا عبر معرفاته الرسمية اليوم الأحد الموافق لـ التاسع من سبتمبر / أيلول الجاري، إنَّ جميع الأسماء التي سجّلت سابقاً تم رفعها للمحافظة عبر قوائم للمحافظة مشيراً إلى أنَّ التسجيل في الوقت الحالي تم إلغاؤه، ومن يرغب بتسجيل اسمه في وقت لاحق عليه أن يتوجه بطلب رسمي لمختار الحي وبلدية المدينة، كما أكّد أنه خلال مدة وأقصاها 20 يوماً سوف يتم السماح لدخول نحو 9000 شخص.

كما نشر المكتب لائحة بأسماء الأهالي القاطنين بمنطقة “النكاشات” ومحيط “المدرسة التاسعة” و”مدرسة الحكمة” مشيراً إلى أنه عليهم أن يتواجدوا يوم غد الإثنين عند الساعة العاشرة للحصول على بطاقات الدخول الدائمة لجميع أفراد الأسرة.

حيث سيتم الدخول حسب تسلسل الاسم وسيتم وضع اللوائح عند مدخل داريا من جهة المحلق الجنوبي، مؤكداً أنه لن يتم السماح لدخول من لم يُعلن عن اسمه ضمن القوائم.

وعن الأوراق الرسمية المطلوبة قال إنه يجب اصطحاب ورقة “إثبات الملكية، دفتر العائلة، بيان عائلي”، مشيراً إلى أنه سيتم السماح بالدخول بكافة وسائل النقل، بالإضافة لتحديد منطقة الدخول وهي دوار الباسل اتجاه منطقة الشاميات.

يُشار إلى أنَّ النظام يزعم أنه يستكمل أعمال الصيانة والترميم ببعض شوارع المدينة، التي باتت مهدّمة بشكل شبه كامل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق