الشأن السوري

أمريكا تتوعّد إيران بردّ سريع وحاسم على أيّ هجمات لحلفائها في العراق

قال البيت الأبيض إنَّ الولايات المتحدة الأمريكية ”ستردّ بشكل سريع وحاسم“ على أيّ هجمات يشنّها حلفاء إيران في العراق تؤدي إلى إصابة أمريكيين أو إلحاق أضرار بمنشآت أمريكيّة.

 

واتهم بيان للمكتب الإعلامي للبيت الأبيض، إيران بأنّها “لم تمنع الهجمات التي وقعت في الأيام الأخيرة على القنصلية الأمريكية في محافظة البصرة جنوب العراق، ومجمّع السفارة الأمريكية في العاصمة بغداد، من قبل وكلائها في العراق الذين تدعمهم بالتمويل والتدريب والأسلحة”.

 

وأضاف البيان: أنَّ ”الولايات المتحدة ستحمّل النظام الإيراني مسؤولية أيّ هجوم يُسفر عن وقوع إصابات بين أفرادنا أو إلحاق ضرر بمنشآت أمريكا التي ستردّ بسرعة وبشكل حاسم دفاعًا عن أرواح الأمريكيين“.

 

وقال الجيش العراقي: إنَّ ثلاث قذائف مورتر سقطت يوم الجمعة الفائت داخل المنطقة الخضراء الحصينة في بغداد حيث توجد السفارة الأمريكية ولكنها لم تسبب أيّ إصابات أو أضرار، ويعدّ هذا الهجوم الأول من نوعه منذ عدة سنوات في المنطقة الخضراء التي تضم مباني البرلمان والحكومة وسفارات أجنبية كثيرة، بالإضافة إلى القنصلية الأمريكية في البصرة الواقعة قرب المطار الذي تعرّض لهجوم بصواريخ يوم السبت الفائت، دون وقوع أضرار.

 

وشهدت محافظة “البصرة” ثاني كبرى مدن العراق، أسبوعًا داميًا عبر احتجاجات شعبيّة، بدأت في الثالث من سبتمبر / أيلول الجاري، على خلفية مطالب اجتماعية وخدميّة، قتل خلالها 12 متظاهرًا وأصيبَ العشرات على يد قوّات الأمن، وأضرم خلالها المتظاهرين، النيران في مقرّ القنصلية الإيرانيّة، مساء يوم الجمعة، لتعيد السفارة الإيرانية في بغداد، أمس الثلاثاء، افتتاح القنصلية العامّة في البصرة بمقر جديد بعد تعرض المبنى السابق للحرق على يد المحتجين.

 

المصدر: (رويترز)

201741522142877

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى