السويداء وريفهاالمقالات

إحدى سبايا السويداء تتهم الأسد والروسي بمماطلة ملفهن، والتفاصيل ؟!

أسابيع طويلة مضت على اختطاف أسيرات السويداء وأبنائهن، وبعد انهيار الاتفاق الأخير على تحريرهن لدى تنظيم داعش، لم تنجح أية جهود خلالها لتحريك الملف مع تعنّد النظام على مواقفه اتجاه مطالب التنظيم.

حيث تداولت مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مصوّراً أظهر الأسيرات مع أبنائهن في غرفة مغلقة، ولمعرفة التفاصيل تحدّثت وكالة “ستيب الإخبارية” مع الصحفي “نور رضوان” مسؤول شبكة السويداء 24 والذي قال، إنه “بعد انقطاع أخبار المختطفين لأكثر من أسبوعين ورد من تنظيم الدولة أمس الأربعاء فيديو يظهر فيه جميع المختطفين من النساء والأطفال، وتحدثت فيه السيدة “رسمية أديب أبو عمار” أنها والمختطفين بخير، وأنَّ النظام السوري وروسيا لا يبذلون أية جهود لإطلاق سراحهم.

وأضاف “رضوان” أنَّ الفيديو يظهر تواجد المختطفين في منزل يستبعد أن يكون في منطقة “الصفا” والذي يعتبر آخر جيوب تنظيم الدولة شرق محافظة السويداء، ما يؤكد أنَّ التنظيم نقل المختطفين من المنطقة.

وتابع، أنَّ لجنة التفاوض ادعت عدة مرات أنَّ الحكومة تعمل بجدية لإطلاق سراح المختطفين وحددت مواعيد في وقت سابق لإطلاق سراحهم، تبيّن زيفها لاحقاً، حيث لا يزال التنظيم يصر على إطلاق سراح سجناء له لدى النظام السوري مقابل إطلاق سراح المختطفين.

واعتبر الصحفي، أنَّ التخاذل من النظام السوري واضح جداً في الملف، مشيراً إلى أنه قبل نحو عشرة أيام خرج ذوي المختطفين في اعتصام أمام مديرية تربية السويداء التي نقضت وعداً لهم بمشاركتها ومشاركة الطلاب معهم في الاعتصام، لافتاً إلى أنَّ قرار التربية مرتبط بقرار النظام السوري في التخاذل بهذا الملف.

يُشار إلى أنَّ تنظيم الدولة “داعش” قام في السابع والعشرين من يوليو / تموز الفائت باختطاف 38 امرأة مع أبنائهن من قرية “الشبكي” شرقي المحافظة، توفت إحداهن إثر أزمة صحية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق