الشأن السوري

الوحدات الكردية تُعزي بقتلى الأسد، وتعمل على التحقيق بحادثة القامشلي

أصدرت الوحدات الكردية اليوم السبت الموافق لـ الخامس عشر من سبتمبر / أيلول الجاري، بياناً نعت فيه ذوي قوّات النطام الذين قتلوا في اشتباكات مدينة القامشلي الأخيرة، والتي تسببت بسقوط عدد كبير من الطرفين.

وقال الناطق الرسمي باسم الوحدات الكردية “نوري محمود” خلال البيان، إنه في الثامن من الشهر الجاري، ( حدث اشتباك “مؤسف” بين قوّات الآساييش وقوّات النظام في مدينة قامشلو أدى لسقوط عدد من الضحايا و إصابة آخرين، وخلق جواً من الشحن و التوتر خيّم على أجواء مدينة قامشلو).

وعبّر”محمود” عن حزنهم العميق اتجاه ما حصل في المدينة مؤكداً أنًّ “الجهات المختصة فتحت تحقيقاً في الحادثة، و سيتم الكشف عن نتائج التحقيق فور انتهاءه”، داعياً جميع الأطراف لتهدئة النفوس واتخاذ المصلحة الوطنية منطلقاً للبحث عن الحلول.

وفي سياق آخر، قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في مدينة القامشلي “يوسف يوسف” إنَّ عبوة ناسفة انفجرت أمس الجمعة كانت مزروعة بالقرب من جامع صلاح الدين بحي “النشوة” الغربي في مدينة حسكة، دون وقوع إصابات بشرية.

 

b94332c411ec6ed199d5efb5

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى