الشأن السوري

داعش يحتمي بخنادق فردية ببادية السويداء، ويلجأ مجددًا للكمائن

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في البادية “حمزة العنزي” إنَّ الاشتباكات لا تزال مستمرة على نفس الوتيرة منذ نحو أسبوع بين قوّات النظام وتنظيم الدولة “داعش” في بادية السويداء، وسط قصف جوي وبري يستهدف محاور تواجد عناصر التنظيم.

وأوضح مراسلنا أنَّ الاشتباكات تركزت في محور “تلول الصفا” ومحور “قبر الشيخ حسين” بالتزامن مع تعزيزات عسكرية ضمّت آليات عسكرية وجنود وصلت صباح اليوم الإثنين الموافق لـ السابع عشر من سبتمبر / أيلول الجاري لـ قوّات النظام والميليشيات المساندة لها.

ولفت مراسل الوكالة إلى أنَّ عناصر تنظيم الدولة تقوم بحفر جور فردية وذلك بهدف حماية عناصره من القصف المكثّف الذي يستهدف نقاطهم، بالإضافة إلى اعتماده الرئيسي على تنفيذ الكمائن والتي بدورها تُسقط عشرات القتلى من قوّات النظام وتُعيق استمرارية تقدمهم في المنطقة.

وتأكيدًا على ذلك، صرّح الصحفي “نور رضوان” مسؤول شبكة السويداء 24 لـ وكالة “ستيب الإخبارية”، أنه وبحسب مصدر عسكري فإنَّ الاشتباكات بين الطرفين تأخذ طابع الكر والفر، حيث تتقدم قوّات النظام وميليشياتها في ساعات الصباح، فيما ينفّذ التنظيم عمليات التفاف وهجمات معاكسة خلال ساعات الليل يسترجع فيها بعض المناطق.

وأضاف أنَّ قوّات النظام سيطرت على عدة جروف صخرية ومستنقعات مياه خلال الأسبوع الماضي، حيث استرجع التنظيم بعضها في هجمات معاكسة، مستغلًا التضاريس القاسية في المنطقة، موضحًا أنَّ الأسبوع المنصرم شهد مواجهات يومية كان أعنفها على محور “قبر الشيخ حسين” وسط عجز النظام في تحقيق أي تقدم على منطقة “الصفا” رغم القصف المكثف عليها.

 

10620182384111 1

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى