الشأن السوري

العراق يواصل عملياته الانتخابية، ومرشحين جُدد لرئاسة الجمهورية

قدّم حزب “الاتحاد الوطني الكردستاني” العراقي، اليوم الثلاثاء الموافق لـ الثامن عشر من سبتمبر / أيلول الجاري، ثلاثة مرشحين لمنصب رئيس الجمهورية، ومن المقرر أن تُسلم الأسماء إلى رئاسة البرلمان لتحديد جلسة التصويت على انتخاب الرئيس.

حيث فتح البرلمان العراقي، أمس الاثنين، باب الترشح لمنصب رئاسة الجمهورية، وذلك بعد يومين على اختيار “محمد الحلوبسي” رئيسًا له، على أن يكون آخر موعد لاختيار الرئيس؛ الثاني من أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

في حين، كَشف مصدر سياسي في الحكومة العراقية أنَّ المرشحين للمنصب هم، “برهم صالح، ملا بختيار، لطيف رشيد”، وسط توقعات باختيار صالح على اعتبار أنه الأكثر قولاً وشعبية من غالبية الكتل والأحزاب السياسية “السنية، الشيعية”.

وأوضح، أنَّ الجماعة الإسلامية قدمت “سليم شوشكي” مرشحا للمنصب، فيما قدم حزب الديمقراطي الكردستاني “فاضل ميراني” مرشحاً للمنصب، وتقدم النائب الكردي السابق والمستقل “سردار عبد الله”، نفسه كـ مرشح أيضًا.

وبحسب الاتفاقات بين الكتل السياسية، فإنَّ المنصب من حصة الاتحاد الوطني الكردستاني، فيما أبلغ مقربون من الكتل الكبيرة في بغداد، رغبتهم بدعم “برهم صالح” لتولي المنصب.

وفي وقت سابق كشفت مصادر مطلعة، أنَّ وزير النفط السابق “عادل عبد المهدي”، بات الأوفر حظًا لتولي منصب رئيس الحكومة الجديدة، كونه يحظى بقبول أكبر تيارين بالبرلمان.

ومن المقرر أن يُحدد النواب خلال مدة أقصاها 30 يومًا لانتخاب رئيس للجمهورية، والذي بدوره يحصل على ثُلثي الأصوات، وعند انتخابه يكون أمام رئيس البلاد 15 يومًا لتكليف الكتلة البرلمانية الأكبر بتشكيل حكومة جديدة.

 

afp 6c4ff1bb4f7982be1c9e4723bc94d7ce67cca404

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى