الشأن السوري

ليبرمان على استعداد لمصافحة الأسد بهدف فتح معبر القنيطرة مع الجولان!!

أبدى وزير الدفاع الإسرائيلي “أفيغدور ليبرمان” استعداد بلاده للتعاون مع نظام الأسد بهدف إعادة فتح معبر القنيطرة، وجاءت هذه التصريحات أثناء زيارة تفقدية أجراها اليوم الخميس الموافق لـ السابع والعشرين من سبتمبر / أيلول الجاري، لمعبر القنيطرة من جهة هضبة الجولان.

وقال ليبرمان، إنَّ “إسرائيل على استعداد لإعادة فتح المعبر مع الشطر الخاضع لسيطرة سوريا من الهضبة بعد سيطرة القوات السورية عليه”، واعتبر أنَّ استئناف العمل في المعبر يعتمد بشكل رئيسي على موافقتهم، قائلًا “الكرة الآن في الملعب السوري” في إشارة منه إلى تحرك نظام الأسد.

وأضاف “جئنا هنا إلى بوابة (ألفا) وقوّات الأمم المتحدة بدأت تعمل وتقوم بدوريات بمساعدة من الجيش الإسرائيلي، وهذا يشير إلى أننا مستعدون لإعادة فتح المعبر”.

وذكر وزير الدفاع الإسرائيلي أنه “في السابق كانت حركة المرور عبر القنيطرة تتشكل بالأساس من شحنات تدخل سوريا من التفاح الذي ينتجه المزارعون الدروز في الجهة التي تسيطر عليها إسرائيل من الجولان، بالإضافة إلى عبور عرائس لأزواج من الجانبين على خط الهدنة”.

وقبل نحو خمسة أيام، سيّرت الشرطة العسكرية الروسيّة دوريات جديدة مؤلفة من سبع سيارات وذلك في الخط الفاصل بين الحدود (السورية – الإسرائيلية) والمعروفة بـ منطقة “فض الاشتباك” وهي منطقة منزوعة السلاح بين الجانبين. حيث نظّمت الشرطة العسكرية الروسية بالتعاون مع ممثلي مركز المصالحة الروسي دوريات في التجمعات السكنية لتكون بلدة “الرفيد” النقطة الأخيرة في الخط المتفق عليه.

المصدر (رويترز)

 

441 5

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى