ميداني

قسد تتقدّم شرق دير الزور وتسيطر على نقاط جديدة بالمنطقة، والتفاصيل!

تمكّنت قوّات سوريا الديمقراطية “قسد” من إحراز تقدّم جديد على حساب تنظيم الدولة “داعش” وبمساندة من طيران التحالف الدولي، شرق نهر الفرات بمحافظة دير الزور، ضمن معركة “دحر الإرهاب”.

 

وأفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المحافظة “جاد الله“، أنَّ قوّات قسد تمكّنت صباح اليوم الخميس الموافق لـ الرابع من أكتوبر / تشرين الأول الجاري، من بسط سيطرتها على مؤسسة الإسمنت في مدينة “هجين” شرقي ديرالزور بعد معارك مع تنظيم الدولة، حيث شنّت هجومًا اعتبر الأعنف منذ بدء الحملة العسكرية.

 

وأشار “جاد الله” إلى أنَّ القوّات أمريكية إلى جانب مجموعة من عناصر من قسد، وبمشاركة الطيران المروحي، داهمت ليلة أمس منزلاً في أطراف بلدة “الحوايج” شرقي ديرالزور، حيث جرى تبادل الإطلاق نار كثيف بين الطرفين، دون ورود معلومات إضافية.

 

في حين استهدف قصف مدفعي مكثّف مسجد (خالد بن الوليد) الواقع في مدينة “هجين” بريف ديرالزورالشرقي، مما تسبب بدمار كبير فيه.

 

وأمس الأربعاء، استهدف تنظيم الدولة أحد مواقع قسد في بلدة “الغرانيج” شرق المحافظة، بـ سيارة مفخخة أسفر عن سقوط خمسة قتلى من عناصر قسد، بالإضافة إلى عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق