الشأن السوري

لماذا اعتقلت تحرير الشام رئيس مجلس العشائر الأعلى لريف دمشق ؟!

قامت مجموعة تابعة لـ “هيئة تحرير الشام” باعتقال الشيخ “أبو أحمد القناص” رئيس مجلس العشائر الأعلى لريف دمشق وباديتها ومرافقته، وذلك بعد حضورهم المؤتمر العام للعشائر في الشمال السوري، والمنعقد في مدينة “حارم” شمال إدلب، أول أمس الاثنين.

وأفاد مصدر خاص لوكالة “ستيب الإخبارية” بأنَّ سبب الاعتقال يعود إلى تشكيل الشيخ “أبو أحمد القناص” المنحدر من منطقة “المرج” في الغوطة الشرقيّة، مجلس عشائر لريف دمشق في الشمال السوري، وتشكيل كتائب وألوية تتبع لفصائل درع الفرات وغصن الزيتون شمال شرقي حلب.

وأشار المصدر، إلى أنَّ الاعتقال جاء بذات يوم انعقاد الاجتماع الذي جرى بحضور واسع من عشائر الشمال السوري، وشخصيَّات مدنيّة وعسكريّة، ومنظّمات المجتمع المدني والمجالس المحليّة في المنطقة، حيث يسعى المجتمعون إلى توحيد الجهود العشائريّة والمدنيّة للوصول إلى “جسم جامع” يجمع جميع مكوّنات الشعب السوري، وذلك تحضيرًا من قبل مجموعة من الناشطين والمثقفين من العشائر والمجالس المحليّة ومنظّمات المجتمع المدني وهيئات المهجّرين، للمؤتمر السوري العام في الشمال السوري.

وتأتي محاولات “تحرير الشام” في ممارسة سياسة القمع والاعتقالات لإجهاض أيّ مشروع ثوري لا يخدم مصالحها في الشمال السوري المحرّر، وسط ازدياد النفور الشعبي إزاء تصرّفاتها الغير مسؤولة في المنطقة.
IMG 10102018 224916 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى