الشأن السوري

اشتباكات عنيفة شرق حلب، وإصابة مهجّرين إثر استهداف مدينة “الباب” من قبل الأسد

أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حلب “زين علي” أنَّ اشتباكات عنيفة اندلعت ظهر اليوم الإثنين الموافق لـ الثاني والعشرين من أكتوبر / تشرين الأول الجاري، بين قوّات المعارضة وقوّات النظام والميليشيات المساندة لها شرق محافظة حلب.

 

وأوضح مراسلنا، أنَّ الاشتباكات اندلعت على محور “تادف” و “أبو الزندين” الواقعتين بالريف الشرقي لـ محافظة حلب، حيث استخدم فيها السلاح المتوسط والثقيل، فيما استمرت الاشتباكات لساعات دون إحراز تقدّم من قبل ميليشيا النظام.

 

وفي ذات السياق استهدفت قوّات النظام مدينة “الباب” الواقعة شمال شرق حلب، بمدافع من عيار ( ٢٣ )، وأسفر القصف المدفعي عن إصابة شخصين من مهجّري محافظة دير الزور، وسارع فريق الإسعاف إلى نقلهم لـ أقرب مشفى. وأشار مراسل الوكالة إلى أنه وبعد رصد المدفع الذي استهدف المدينة، قامت قوّات المعارضة باستهدافه بالرشاشات الثقيلة، وتمكّنت من تدمير المدفع بحسب مصادر عسكرية.

 

ومن الجدير بالذكر، أنَّ جبهة بلدة “تادف” تُعتبر من الجبهات الواقعة في مناطق (درع الفرات) الخاضعة لـ سيطرة قوّات الجيش التركي، وتشهد بين الحين والآخر اشتباكات متقطعة، حيث أعلنت قوّات المعارضة صدِّ محاولات تسلل عديدة لقوّات النظام وميليشياته، عدة مرات في وقت سابق.

 

DSC00721

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى