اغلاق

حوادث

قتلى وجرحى بإطلاق نار بملهى ليلي في كاليفورنيا

لقى اثنا عشر شخصًا مصرعهم وأصيبَ أكثر من خمسة عشر آخرين، جرّاء إطلاق نار وقع داخل ملهى “ذا بوردر لاين بار أند غريل” بمدينة ثاوزند أوكس، جنوبي ولاية كاليفورنيا الأمريكيّة، اليوم الخميس.

وقال المسؤول الأمني المحلّي في مقاطعة فنتورا، “غيوف دين” في تصريحات صحفيّة متلفزة: إنَّ إطلاق النار أسفر عن “مقتل 12 شخصًا بينهم ضابط بالشرطة يُدعى رون هيلوس، ولقى حتفه بعد وصوله إلى المستشفى، بالإضافة إلى مقتل مُنفّذ الهجوم داخل موقع الحادث”، دون تحديد ملابسات مقتله أو هوية من أطلق النار عليه. موضحًا أنَّ السلطات لم تعرف بعد دوافع مُنفّذ الهجوم، وما إذا كان الحادث “له صلة بالإرهاب”.

لكن عدّة شهود وصفوا مطلق النار، بأنَّه رجل “كان يرتدي معطفًا أسود وملتح” ويحمل سلاحًا من العيار الثقيل وألقى عدّة قنابل دخان داخل ملهى بورديرلاين قبل أن يفتح النيران حوالي الساعة 11:20 مساء الأربعاء بالتوقيت المحلّي، ويُطلق ثلاثين عيارًا ناريًّا على الأقل من مسدس أسود على ما يبدو، خلال الواقعة.

وكان الملهى يستضيف فعاليّة لطلاب الجامعات شارك فيه “مئات” الشباب عندما وقع إطلاق النار في المدينة التي تبعد عن لوس أنجلس حوالي 40 ميلاً. فيما يُعد هذا الحادث الثاني من نوعه في الولايات المتحدة في أقلّ من أسبوعين.

وقال الطالب الجامعي “مات وينرسترون” أحد منظمي الفعاليّة: إنَّ مطلق النار استخدم مسدس قصير الماسورة يضمن 10-15 مخزن ذخيرة، وقد كان مجرد (سلاح) نصف أوتوماتيكي، لقد (أطلق) عدة طلقات، وحين بدأ في إعادة تعبئته شرعنا في إخراج الناس ولم أنظر خلفي”.

المصدر: (وكالات)

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق