الشأن السوري

ميليشيا قسد تستأنف عمليَّاتها العسكريَّة ضد داعش شرق دير الزور

أعلنت ميليشيا “قسد” في بيان لها مساء اليوم الأحد، عن استئناف معركة “دحر الإرهاب” في ريف دير الزور الشرقي التي كانت معلّقة منذ نهاية الشهر الفائت معلّلة ذلك بالهجمات التركيّة على مناطق سيطرتها شمال سوريا.

وقال البيان: إنَّ استئناف المعركة جاء “نتيجة الاتصالات المكثفّة بين القيادة العامة لقوّاتنا وقادة التحالف الدولي والحركة الدبلوماسية النشطة التي استهدفت نزع فتيل الأزمة على الحدود، والدعوات الإيجابية من قبل الحلفاء لضبط النفس وتركيز الجهود على محاربة الإرهاب”.

وأضاف: أنَّ “العمليات الهجوميّة التي أعلنا عن إيقافها، كانت محصورة في العمليات البرّيّة، فيما كانت العمليات الجوَّية مستمرّة حيث استهدف طيران التحالف هذا الأسبوع العديد من تمركزات الإرهابيين ودمَّر عددًا من الأهداف بالإضافة لمقتل العديد من الإرهابيين، كذلك نفذَّت وحدة خاصة من قوَّاتنا عملية نوعية خاصة بإسناد من الطائرات المروحية للتحالف، أدت إلى اعتقال أحد كبار قياديي تنظيم داعش في الرقة، وهو ما يدل على أنَّ التنظيم ما زال يمتلك جذوراً وخلايا نائمة حتى في المناطق المحررة”.

وبحسب “جاد الله” مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في دير الزور، فإنَّ طائرات التحالف الدولي، جدّدت قصفها مساء اليوم على مناطق سيطرة تنظيم الدولة “داعش” شرق دير الزور، تزامنًا مع تحليق مكثّف للطائرات على علو منخفض في سماء المنطقة، بالإضافة إلى استمرار القصف البرّي منذ ساعات.

في حين، استهدفت قوَّات نظام الأسد المتمركزة في مدينة البوكمال بقذائف المدفعية بلدات “الباغوز والسفافنة والمراشدة”، بينما انفجرت درَّاجة ناريَّة عند دوار العتالة بالقرب من مدينة “البصيرة” دون وقوع إصابات، كما قُتل شخص من أهالي بلدة “ذيبان” وأصيبَ خمسة آخرين برصاص مجهولين في أطراف البلدة شرق دير الزور يوم أمس.

وكان مقاتلو التنظيم استعادوا سيطرتهم على المواقع التي تقدّمت إليها الميليشيات الكرديّة خلال معركتها الأخيرة التي انطلقت في 11 سبتمبر الماضي مكبّدينها خسائرًا فادحة، ومنها بلدتي السوسة والباغوز، وقام التنظيم بإعادة انتشار لقوّاته في تلك المناطق، بالإضافة إلى شنّه هجمات متفرقة على مواقع قسد خلال العشرة أيام الماضيّة التي تخلّلها وقوع عشرات القتلى والجرحى في صفوف المدنيين وداعش إثر قصف التحالف الجوّي.

152583761909957500

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق