الشأن السوري

العثور على جثّة جُندي إيراني بحلب، تزامنًا مع وصول قوّات حفظ السلام من طهران

أفادت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب “هديل محمد” أنه عُثر ليلة أمس الجمعة على جثة لمقاتل تابع لـ ميليشيا (الحرس الثوري الإيراني) في حي الميدان بمدينة حلب، دون التمكّن من معرفة الجهة المسؤولة عن الحادثة.

 

وأوضحت، أنَّ أحد المدنيين عثر على الجثّة داخل أحد الأبنية المهجورة، وقام بابلاغ قوّات النظام التي قامت بإغلاق المكان ونقل الجثة إلى المشفى، دون معرفة تفاصيل أخرى حول هويّة العنصر.

 

وشهدت مناطق حلب مؤخرًا مواجهات مسلّحة بين الميليشيات الأجنبية وقوّات النظام السوري، والتي خلّفت قتلى وجرحى من الطرفين.

 

ويوم أمس الجمعة، عثرت قوّات النظام على مقبرة جماعية داخل أحد الحدائق العامّة في حي “بستان القصر” وسط مدينة حلب، وذكرت مواقع مواليّة أنه تمَّ اكتشاف المقبرة تحديدًا في حديقة (القباقيب)، وعليه تمَّ انتشال معظم الجثث ونقلهم إلى مكان آخر، دون إيضاح تفاصيل أخرى.

 

يُذكر أنه قبل أيام، أعلن قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء “محمد علي جعفري”، أنَّ بلاده سترسل “قوّات حفظ سلام” إلى محافظتي إدلب ومناطق شمال غربي حلب، وذلك بناءً على طلب حكومة النظام السوري، وأشار حينها إلى أنَّ جميع عناصر القوّات الإيرانية في سوريا “متطوعون وغالبيتهم مستشارين”.

iran 17112018

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق