الشأن السوري

عودة “الرجل البخاخ” إلى درعا، وتشكيل شرطة مدنيّة شرقها

اشترك الان

تشهد قرى “الكرك الشرقي و السهوة والجيزة والحراك” في ريف درعا الشرقي، اليوم الخميس، حالة توتر على خلفيّة عودة “الرجل البخاخ” من خلال الكتابة على جدران شوارع القريتين، شعارات مناوئة لنظام الأسد وقائد قوَّات شباب السنة “أحمد العودة”.

وقال “ماهر سليمان” مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في الجنوب السوري: إنَّ الشعارات كُتبت على مقرّ عميد في نظام الأسد، وقام العميد على إثرها باعتقال جميع العساكر في المقرّ، كما كتبت الشعارات على كافة مدارس الكرك الشرقي فقامت إدارة المدرسة، بصرف الطلاب من المدارس، وجاء بعدها عدد من ضباط النظام لإجراء تحقيق.

وتضمنت الشعارات على الجدران بحسب الصور الواردة: “الثورة مستمرّة .. جند المنتقم”، “يسقط بشار”، “عاشت الثورة حرّة أبيّة .. أحرار الكرك الشرقي” ، “حرية وبس”، “يسقط حزب البعث”، “المقاومة الشعبية”. فيما كتبت شعارات مماثلة قبل أيام على جدران مدينة “نوى” غرب درعا.

ومن جانب آخر، تحدث مراسلنا، عن تشكيل شرطة عسكريّة مدنيّة بقيادة أحمد طعمة رجل أحمد العودة في مدينة “بصرى الشام” شرق درعا، اليوم، بهدف تبليغ المطلوبين لخدمتي الاحتياط والعلم، في المنطقة. فيما دعت “المقاومة الشعبيّة” في الجنوب السوري في بيانٍ الأهالي والعشائر في “حوران” إلى مساندتها ضد ظلم النظام، وحذّرت من أنَّها تعتبر كل مَن يتعاون معه خائنًا لبلاده، وستتم المحاسبة عاجلًا غير آجِل ودون أيّ استثناء.

في حين، أفرجت قوّات النظام اليوم، عن عشرة معتقلين من مدينة “داعل” غرب درعا، من سجونها، والذين اعتقلوا بالحملة الأخيرة على داعل قبل نحو شهرين. بينما وزّعت منظمة الهلال الأحمر السوري نحو ١٣٠٠ سلّة غذائيّة على أهالي بلدة “بصر الحرير” شرق درعا.

daraa 22 11 2018

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى