الشأن السوري

معتقلو سجن حماة المركزي يُنهون إضرابهم بعد وعود روسيّة

أعلن معتقلو سجن حماة المركزي، مساء اليوم الجمعة، عن فض استعصائهم وإنهاء إضرابهم عن الطعام، وذلك على خلفيَّة وعود اللجنة الأهلية وإدارة السجن لهم بمتابعة قضيتهم بناءً على وعود روسيّة.

 

وأفاد المحامي “عبد الناصر حوشان” عضو في هيئة القانونيين السوريين الأحرار في تصريح خاص لوكالة “ستيب الإخبارية” بأنَّ معتقلي سجن حماة المركزي، أبلغوه مساء اليوم بفكّ إضرابهم عن الطعام، بعد قطع الوعود من اللجنة الأهلية التي يرأسها الدكتور “محمد عبد الكريم” والدكتور “غزوان المرعي” بالإضافة لعدد من وجهاء مدينة حماة، بمتابعة أمورهم حتى يتم إلغاء أحكام الإعدام الصادرة بحقِّ 11 سجينًا منهم على خلفيَّة خروجهم بمظاهرات مناوئة لنظام الأسد سابقًا، وإطلاق سراحهم، بالإضافة إلى ضغط أجهزة المخابرات على أهاليهم للضغط عليهم كي يُوقفوا الإضراب عن الطعام الذي استمر منذ الثاني عشر من الشهر الجاري.

 

بدوره المحامي “فهد الموسى” رئيس الهيئة السوريّة لفك الأسرى والمعتقلين، أوضح في حديثه لوكالة “ستيب الإخبارية” أنَّ وفدًا من اللجنة الأهلية من أعيان و تجار مدينة حماة حضر مساء أمس إلى سجن حماه المركزي، واجتمع مع ممثلين عن المعتقلين، وطلب منهم وقف الإضراب عن الطعام، وأبلغ الوفد المعتقلين أنَّه تم التواصل مع الجهات المعنية ومع المسؤولين الروس في قاعدة حميميم، وتم نقل مطالب المعتقلين إليهم، ووعدهم الجانب الروسي، بإعادة النظر بقضاياهم ومتابعتها قبل رأس السنة الجديدة، كما سيتم وقف ترحيل أيّ معتقل من سجن حماة، والعمل على إطلاق سراحهم قبل نهاية العام الجاري.

 

وقال “الموسى”: إنَّنا في الهيئة السورية لفك الأسرى والمعتقلين، نؤكد لكافة الجهات الأهلية والحقوقية والدول المعنية أنَّ قضيَّة سجن حماة هي “مثال عن مئات آلاف المعتقلين المُغيَّبين في غياهب معسكرات الاعتقال التابعة لنظام الأسد، والتي لا يستطيعون إيصال صوتهم للعالم من خلف قضبانها”.

 

HAMAH30112018

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى