الشأن السوري

ميليشيا قسد تتقدّم على حساب داعش شرق ديرالزور، والتحالف يواصل قصفه للمنطقة

أحرز عناصر ميليشيات الوحدات الكردية “قسد” صباح اليوم الإثنين، تقدمًا على محاور التماس في مدينة “هجين” شرق ديرالزور، بعد أيّام على المعارك المتواصلة ضدَّ تنظيم الدولة (داعش) دون تمكّن الطرفين من التقدّم والثبات في أي نقطة.

وفي التفاصيل، أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” المتواجد شرقي المحافظة “جاد الله” أنَّ عناصر ميليشيا “قسد” تمكّنت من التقدّم على حساب تنظيم داعش في مدينة هجين شرق دير الزور، وذلك من جهة “تل الجعابي” لتصبح على بعد أمتار من مشفى هجين، وذلك عقب هجومٍ شنّته قوّات قسد على مواقع التنظيم ليلة أمس.

وأشار مراسلنا، أنَّ الميليشيا شنّت ليلة أمس هجومًا واسعًا ترافق بتغطية جويّة من قبل طيران التحالف الدولي بالإضافة إلى قصف مدفعي كثيف، حيث حققّت “قسد” خلال هجومها تقدّما باتجاه مدينة هجين من جهة “تل الجعابي” و “حوامة”، ليقوم تنظيم الدولة صباح اليوم بشنِّ هجومٍ مضاد عبر الالتفاف من جهة “سكة القطار” ليهاجم نقاط تمركز قوّات “قسد”.

أعقب ذلك اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفين سقط خلالها قتلى وجرحى لـ كل من ميليشيا “قسد” وتنظيم الدولة، حيث بقيت الاشتباكات مستمرّة حتى الساعة1 من ظهر اليوم، وسط قصف مدفعي وجوي استهدف المنطقة.

 

qsd 3 12 2018

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى