الشأن السوري

الأسد يستقبل رئيس السودان بدمشق في أول زيارة لرئيس دولة منذ 7 سنوات

استقبل رأس النظام السوري (بشار الأسد) عصر اليوم الأحد، الرئيس السوداني “عمر البشير” في مطار دمشق، في أولِّ زيارة رسميّة لـ رئيس دولة عربيّة منذ سبع سنوات.

 

وبحسب ما ذكرت صحف محليّة مواليّة للنظام السوري، أنَّ النظيرين توجها إلى (قصر الشعب) فور وصول “البشير” وتمَّ عقد محادثات ثنائية تناولت تطور الأوضاع في سوريا، مؤكدان أنّه يستلزم “إيجاد مقاربات جديدة للعمل العربي تقوم على احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية”.

 

واعتبر البشير أنَّ سوريا هي دولة “مواجهة” وإضعافها هو إضعاف للقضايا العربية، وما حدث فيها خلال السنوات الماضية لا يمكن فصله عن هذا الواقع، مضيفًا أنه وبالرغم من الحرب بقيت متمسكة بثوابت الأمة العربية، معربًا عن أمله بأن تستعيد عافيتها ودورها “الفعال” في المنطقة.

 

كما أكّد البشير وقوف بلاده إلى جانب سوريا وأمنها، وأنَّ “الخرطوم على استعداد لتقديم ما بوسعها لدعم وحدة أراضيها”.

 

واشتهر الرئيس السوداني بتضارب تصريحاته، حيث صرّح قبل عامين إنَّ “بشار الأسد لن يرحل بشكل سلمي عن الحكم، وإنما سُيقاتل حتى يُقتل”، وخلال العام الماضي اعتبر أنه لن تجري أي عملية تسوية سياسية دون وجود الأسد فيها.

 

ALASAAD16122018

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى