المقالات

بومبيو “لن نغادر الشرق الأوسط، وسنبحث النفوذ الإيراني بقمة وارسو”

القوّات الأمريكيَّة لن تُغادر منطقة الشرق الأوسط:

صرّح وزير الخارجيَّة الأمريكيّة “مايك بوميبو”، اليوم السبت، “نقول للشركاء في الشرق الأوسط إنَّنا لن نغادر المنطقة”، كما أنَّ إعلان انسحاب قوَّاتنا من سوريا لا يعني تراجعًا عن “مكافحة الإرهاب” فتدمير تنظيم الدولة “داعش” أولويَّة وسنقوم بذلك بالتعاون مع حلفائنا، وهذا الانسحاب أيضًا “لا يتناقض مع استراتيجيتنا تجاه إيران”.

اتصال هاتفي لبومبيو مع نظيره أوغلو:

بحث وزير الخارجيَّة التركي “مولود تشاووش أوغلو” مع نظيره الأمريكي “بوميبو”، السبت، التطوُّرات الأخيرة في سوريا هاتفيًّا، وذكر الوزير الأمريكي في تصريحاته لقناة العربيَّة السعوديَّة: “نتفهم دوافع تركيا في حماية حدودها وشعبها، لكن يجب أن يعلم الجميع بأنَّ الأكراد السوريين ليسوا إرهابيين، فيما نعمل على إيجاد مسار سياسي في سوريا يمكّن النازحين من العودة لمنازلهم”.

قضيَّة اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي:

قال “بوميبو”: إنَّ الرئيس ترامب أوضح أنَّ العلاقة مع السعوديَّة لا يُمكن حصرها بقضيَّة خاشقجي، فواشنطن تُريد أن تتم محاسبة المتورطين في قضية الصحفي، كما أنَّ السعوديَّة هي حليف أساسي للولايات المتحدة، وعلاقتنا معها أساسيَّة لاستقرار المنطقة وأمنها، وسنستمر في شراكتنا.

مؤتمر دولي في العاصمة البولنديَّة “وارسو” لبحث نفوذ إيران:

أفاد وزير الخارجيَّة الأمريكيّة بأنَّ قمة بولندا ستتطرق لملفات عديدة على رأسها “الملف الإيراني”، وعلى الشعب الإيراني أن يدرك بأنَّنا نُؤيد له الحياة الكريمة، ونُريد أن نسمع أصواته، ويجب أن يعلم الشعب الإيراني بأنَّ تدخل نظامه في شؤون الدول الأخرى “غير مقبول”، بالإضافة إلى أنَّ واشنطن تُريد تحالفًا وقوَّة عربيَّة قادرة على مواجهة التحديَّات في المنطقة على اختلافها.

وأمس الجمعة، أعلنت الخارجيَّة الأميركيَّة، عن تنظيم مؤتمر دولي في العاصمة البولنديَّة وارسو يومي 13 و14 من فبراير / شباط المقبل تحت عنوان “تعزيز مستقبل الأمن والسلام في الشرق الأوسط” والذي يستهدف بالأساس مواجهة النفوذ الإيراني، وتصرُّفات إيران لزعزعة الاستقرار والتدخل في شؤون الدول الخليجية، بحسب صحيفة الشرق الأوسط السعوديّة.

وجاء في البيان: “لدينا مصلحة قوّية ومشتركة في خلق شرق أوسط أكثر سلامًا واستقرارًا، وسيكون المنتدى بمثابة منتدى للبلدان المعنيَّة بدعم الاستقرار في المنطقة لمشاركة تقييماتها، وتقديم أفكار حول طريقة أفضل للتقدم، وسيتناول الاجتماع مجموعة من القضايا المهمة بما في ذلك الإرهاب والتطرف، وتطوير الصواريخ والانتشار، والتجارة البحرية والأمن”.

نتنياهو ووزراء عرب يُشاركون في قمة وارسو:

كشفت القناة العاشرة الإسرائيليَّة، الجمعة، أنَّ رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” تلقى دعوة قبل أسبوعين للمشاركة إلى جانب وزراء خارجيّة عرب في مؤتمر أمريكي مناهض لطهران يُناقش ملفات الشرق الأوسط، إلا أنَّه لم يبت بعد بالمشاركة.

وزير الخارجيَّة الإيراني يُهاجم المؤتمر وبولندا المستضيفة عبر تويتر:

أكد “محمد ظريف” فشل آخر مؤتمر أمريكي مناهض لبلاده (عقد في شرم الشيخ بمصر عام 1996)، فيما باتت بلاده “أقوى من أيَّ وقت مضى” على حد وصفه، وأضاف: “في حين أنقذت إيران البولنديين في الحرب العالمية الثانية؛ تستضيف بولندا الآن سيركًا يائسًا معاديًا لإيران”، وأرفق الوزير تغريدته بصور لمؤتمر شرم الشيخ، وأخرى للاجئين بولنديين في بلاده إبان الحرب العالمية الثانية، وفق وكالة “الأناضول” التركيَّة.

المصدر: (وكالات)

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق