الشأن السوري

عصابات في مناطق سيطرة النظام تتلاعب بالمحروقات!!

الجهات المختصة التابعة للنظام تلقي القبض على عصابة تقوم بتبديل المحروقات بالماء

دارت اشتباكات بين عناصر فرع أمن الدولة التابع للنظام وأفراد عصابة مساء أمس، تقوم بالتلاعب بمادة المحروقات القادمة إلى مصفاة حمص.

 

حيث نشرت مواقع موالية للنظام أنَّ العصابة التي كانت تنقل المحروقات من حقل “التيم” في دير الزور إلى مصفاة حمص، كانت تقوم بإفراغ محتويات الصهريج في خزانات أرضية في قرية “أم حارتين” التابعة لناحية خربة التين في ريف حمص الغربي، وتستبدله بالمياه والنفايات النفطية، ثم تقوم بتسليمه إلى مصفاة حمص.

 

وحين داهم عناصر فرع أمن الدولة مقر العصابة، قام أفراد العصابة بإطلاق الرصاص عليهم، وعلى “الصهريج” بقصد اعطابه كي لا يكون دليلاً ضدهم.

 

وبعد التحقيق مع سائق الصهريج اعترف بأنه قام بتركيب لوحات مرورية مزيفة على الصهريج، كما أنّه بالتعاون مع أفراد العصابة كانوا يضعون ما نسبته 70 بالمئة من سعة الصهريج بالماء، والبقية مخلفات نفطية غير قابلة للاستعمال.

 

كما أنهم قاموا بهذا العمل أكثر من مرة، وفي كل مرة كانوا يحصلون على 45 ألف ليتر من المحروقات، ويقومون ببيعه لحسابهم الخاص في قرى وبلدات ريف حمص الغربي، القريبة من مقر العصابة.

 

مناطق النظام تعاني من نقص في أغلب المواد الأساسية

تُعاني مناطق سيطرة النظام من نقص حاد في المحروقات والغاز الذي وصل سعر الإسطوانة إلى 10 ألاف ليرة سورية اليوم في السوق السوداء في بعض مناطق دمشق اليوم، كما أنَّ مادتي الخبز وحليب الأطفال شبه مفقودة في أغلب المحافظات.

 

syria013012019

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى