الأخبار العاجلة

انتشار للقوات الأمريكية بدير الزور، ومطالبات أممية بالوصول لمخيم الهول

تُواصل طائرات التحالف الدولي، اليوم الجمعة، قصفها لجيب تنظيم الدولة “داعش” المحاصر شرقي ديرالزور، وسط انتشار قوَّات أمريكيَّة في بلدة الشعفة، في حين طالبت الأمم المتحدة بإيجاد موقع مؤقت للوصول إلى مخيم الهول جنوب شرقي الحسكة.

انتشار للقوات الأمريكية في بلدة الشعفة:

تحدَّث “جاد الله” مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في دير الزور، عن انتشار قوَّات أمريكيَّة في بلدة الشعفة، وذلك بمرافقة فريق إعلامي يتبع للخارجيَّة الأمريكيَّة دون معرفة سبب انتشارهم وتواجدهم في البلدة، ويأتي هذا بعد تعزيزات جديدة لميليشيا قسد والتحالف الدولي إلى الجبهات المتبقية هناك.

غارات متجددة من طائرات التحالف الدولي:

أفاد مراسلنا، بأنَّ طائرات التحالف الدولي استهدفت بعدَّة غارات أطراف بلدة “الباغوز فوقاني” من جهة الجبل، كما استهدفت الطائرات مخيمات المدنيين بالرشاشات دون معلومات عن حجم الخسائر بعد، وسط تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع، كما استهدفت قوَّات النظام بقذائف المدفعية قرية السفافنة.

المدنيون يواصلون خروجهم:

 
يُواصل المدنيون خروجهم من مناطق “المراشدة والسفافنة” بالإضافة لتسليم عدد من مقاتلي التنظيم أنفسهم لـ “قسد” بالقرب من الباغوز، باتجاه مخيمات قسد، وذكرت صفحة عاصفة الجزيرة، أنَّ قسد ألقت القبض على المتشدِّد الألماني (مارتن ليمكي) مع استمرار الاشتباكات في الباغوز وحي المراشدة.

الأمم المتحدة تُطالب بالوصول لمخيم الهول:

صرّحت المفوضية الساميَّة للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الجمعة، أنَّها طلبت من “قسد” تخصيص موقع على الطريق إلى مخيم الهول يُمكن فيه تقديم مساعدات للمدنيين الذين يفرُّون إلى المخيم في أجواء شديدة البرودة هربًا من المعارك.

وقال المتحدث باسم المفوضية “أندريه ماهيسيتش”: إنَّ “توفير ممر آمن للمدنيين، وتقديم مساعدات ضئيلة على الطريق لأولئك يكابدون الجوع والبرد، وغالبيتهم العظمى من النساء والأطفال، هو أمر بالغ الأهمية ويجب ضمانه”.

وأمس الخميس، قالت منظمة الصحة العالمية: إنَّ ما لا يقل عن 29 طفلًا توفوا في مخيم الهول المكتظ بالنازحين خلال الأسابيع الثمانية الماضية، أغلبهم نتيجة البرد.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق