الشأن السوري

النظام يُطلق عملية عسكرية بالبادية بحثًا عن عناصره المفقودين

عقب اختفاء مجموعتين من عناصرها، بالإضافة إلى 3 جنود روس، قوّات النظام تُطلق عملية عسكرية واسعة اسمتها بـ حملة (تطهير البادية الشامية).

بمشاركة ميليشيا الحشد الشعبي، عملية عسكرية بالبادية

قال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في البادية السورية “حمزة العنزي” إنَّ قوّات النظام وبدعم من ميليشياتها، بدأت عملية عسكرية مدعومة من الحشد الشعبي العراقي.

بهدف العثور على المجموعات المختفية، ولـ وقف تسلل عناصر تنظيم الدولة من صحراء الأنباء العراقية باتجاه البادية الشامية شرق دير الزور.

مخطط سير العملية

أوضح مراسلنا أنَّ العملية ستبدأ من محطة (الدوير) شرقًا باتجاه سد (معيزيلة) غربًا، ولم تُحدد القوّات المدة الزمنيّة التقريبية لـ انتهاء العملية.

ومن المقرر أن تشمل العملية المنطقة كاملة بدءًا من الرقة مرورًا بـ دير الزور وبادية حمص و صولاً للحدود (العراقية – السورية).

أشار مراسل الوكالة إلى أنَّ قوّات النظام عززّت قبل أيام جبهاتها المحاذية للبادية، واستقدمت جنودا جميعهم من المناطق التي أبرمت التسوية كـ الغوطة ودرعا وريف حمص الشمالي.

يُذكر أنَّ مجموعة من قوّات النظام اختفت أمس الاثنين، وذلك بعد أن خرجت قبل يوم أمس للبحث عن المجموعة المفقودة، قبل 3 أيام في بادية السخنة، وقد انقطع الاتصال بهم أثناء تواجدهم بين بادية دير الزور وبادية السخنة.

2622019 3

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق