اغلاق

حوادث

أعاصير مدمّرة تضرب ولايتي “ألاباما، جورجيا” الأمريكيتين، وتوقع قتلى ودمار هائل

ضرب إعصار عنيف أمس الأحد، ولايتي “ألاباما، جورجيا” الأمريكيتين، وتسبب بوقوع عشرات القتلى والمصابين، بالإضافة إلى وقوع دمار هائل في المدينة، وسط مواصلة عمليات الإنقاذ من قبل المعنيين.

٢٤ قتيلاً و٤٠ جريحًا والعدد مرجّح للارتفاع

قالت السلطات المحلية الأمريكية، إنّ ما لا يقل عن ٢٤ شخصًا، بينهم أطفال، قضوا جراء الإعصار الذي ضرب مقاطعة “لي كاونتي” في ولاية الاباما.

ومن المتوقع ارتفاع عدد القتلى وسط استمرار عمليات الإنقاذ.

قال مركز (إيست ألاباما) الطبي في بيان له اليوم الإثنين، إنه “يعالج أكثر من 40 شخصًا أصيبوا في الإعصار ويتوقع استقبال المزيد، كما تمّ إرسال بعض المرضى إلى مستشفيات أخرى مجاورة”.

ونقلت وسائل إعلام دولية عن “جاي جونز” قائد شرطة مقاطعة “لي كاونتي” قوله إنَّ التحدي الأكبر يكمن في “الحجم الضخم للأنقاض في مواقع تمركز المنازل السكنية(..) لا أتذكر أنني رأيت هذا الحجم من قبل”.

معلومات متضاربة حول عدد الأعاصير الذي ضرب الولايتين

قطع الإعصار عدة كيلومترات متسببًا بدمار “كارثي” على طول مساره، بحسب عمدة مقاطعة “لي كاونتي”.
فيما أشارت الأرصاد الجوية إلى وجود العديد من الأعاصير التي ضربت الولاية.

قالت شبكة “سي إن إن” الأمريكية، إنَّ إعصارين ضربا مقاطعة لي كاونتي بشكل متزامن، فيما تمّ الإبلاغ عما لا يقل عن عشرة أعاصير في ألاباما وجورجيا”.

وبحسب تقرير خدمات الأرصاد الجوية الأمريكية، فإنّ “الإعصار الذي ضرب مقاطعة لي كاونتي كان من نوع (إي إف – 3)، وكان مصحوبا برياح تراوحت قوتها بين 218 و266 كلم/ساعة”.

الإعصار تسبب بانقطاع الكهرباء عن ٢١ ألف مشترك

بدورها، قالت “مرديث ستون” المتحدثة باسم شركة (جورجيا باور) إنَّ العواصف “اقتلعت الأشجار ودمرت منازل في ولاية جورجيا المجاورة، مما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن 21 ألف مشترك”.

وفي ولاية ألاباما، قال “بيل هاريس” الطبيب الشرعي لمقاطعة لي كاونتي إنّ “عدد الوفيات مرجح للارتفاع، مازلنا ننتشل الأشخاص من تحت الحطام”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق