الشأن السوري

الكويت تُفرج عن رجل الأعمال “الترزي” ذراع الأسد الاقتصادية

اشترك الان

أطلقت السلطات الكويتية سراح “مازن الترزي” رجل الأعمال السوري المقرّب من رأس النظام بشار الأسد بعد اعتقاله مع مساعديه منذ 4 أيام.

قضية الترزي كانت لدى “أمن الدولة”

نقلت صحيفة (القبس) الكويتية عن مقربين من “الترزي” قولهم إنَّ الأجهزة الأمنية أفرجت عنه وعن مساعديه الأربعة الذين تم توقيفهم قبل أيام.

وأشارت إلى أنَّ الإفراج لم يتم عبر دفع كفالة مالية، على اعتبار أنَّ قضيته تتبع لـ (أمن دولة)، أي من المرجح استدعاءه مجددًا إلى التحقيق، لكنها ألمحت إلى أنَّ القضية قد انتهت.

شريك الترزي يرفع دعاوى ضدّ الإعلام

في حين، قال شريك الترزي “أحمد الجار الله” وهو رئيس صحيفة (السياسية) الكويتية، إنَّ “زميلنا مازن ترزي تم الإفراج عنه دون قضية، هو ومن معه من مساعديه، بعد تحقيق دام أربعة أيام”.

حيث جاء الاعتقال “نتيجة الاشتباه لتصرفات لم تثبت”.

وهدّدَ “الجار الله” من حاول تلفيق أخبار كاذبة حول شريكه الترزي قائلاً، “الدار ستتعامل مع الأخبار الكاذبة والتلفيقات والمزاعم التي راجت خلال الأيام الماضية، وفقًا لما يقتضيه القانون”.

وعليه “تقدمنا بدعاوى ضدّ كل وسائل الإعلام والمغردين والأشخاص الذين أطلقوا مزاعم وألفوا أخبارًا كاذبة في هذا الشأن”.

يُذكر أنِّ السلطات الأمنية الكويتية أوقفت “الترزي” إلى جانب 4 منن معاونيه في مجلة (الهدف)، وصادرت أجهزة كمبيوتر وكاميرات المجلة وهواتف خاصة.

2232019 2

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى