اغلاق

ملخص أحداث سوريا اليومي

ملخص أحداث سوريا – الأحد 24-03- 2019

أحداث المنطقة الجنوبية

محافظة دمشق وريفها

هدوء عام يسود دمشق وريفها تخلله تفجير للألغام من مخلفات الحرب من قبل قوات النظام في محيط حي القابون بدمشق.

محافظة درعا

سقطت قذيفتا هاون مساء أمس على حي الأربعين بدرعا البلد مجهولة المصدر وتسببت بسقوط جريح من المدنيين، بينما لا تزال أجهزة النظام الأمنية تعمل على تبليغ المطلوبين للخدمة الاحتياطية والالزامية في عدة مدن وبلدات بدرعا.

محافظة القنيطرة

هدوء تام تسيد الوضع في محافظة القنيطرة دون تسجيل أحداث بارزة تذكر فيها مع استمرار أجهزة النظام الأمنية بعمليات تبليغ المطلوبين للخدمة الاحتياطية والإلزامية.

أحداث المنطقة الوسطى

محافظة حمص

كثفت طائرات النظام السوري اليوم غاراتها الجوية والعشوائية في محيط المحطة الثانية ومنطقة حميمة شرق حمص حيث جاءت تلك الغارات الكثيفة عقب تحركات للتنظيم دون حدوث أي اشتباكات  

محافظة حماة

قصف براجمة الصواريخ من حواجز قوات النظام المتمركزة في بلدة شطحة استهدف اليوم قرية الحويجة في سهل الغاب بريف حماة الغربي بالتزامن مع استهداف حاجز التمانعة لقريتي العنكاوي والحويز بالمدفعية الثقيلة. 

بينما طال قصف مماثل محيط قرية حورته وسحاب في جبل شحشبو دون ورود أنباء عن وقوع إصابات كما أعلنت غرفة عمليات وحرض المؤمنين عن قنص عنصر لقوات النظام على محور قرية الحاكورة في سهل الغاب بريف حماة الغربي بالإضافة لاستهداف حاجز الحاكورة بعدة قذائف مدفعية. 

وفي ريف حماة الشمالي استهدفت قوات النظام بصاروخ موجه سيارة تابعة لأحد المدنيين قرب قرية الزكاة شمال حماه مما تسبب بوقوع أضرار مادية مع قصف صاروخي طال مدينة كفرزيتا ومحيط مدينة مورك من حواجز قوات النظام المحيطة بالمنطقة.

أحداث المنطقة الشمالية والساحل السوري

محافظة حلب

نجا رئيس فرع الشرطة العسكرية في مدينة عفرين ” المقدم محمد حمادين ” من محاولة اغتيال ومقتل مرافقه إثر إطلاق نار تعرضت له سيارته من قبل مجهولين. 

وفي بلدة احتيملات خرجت مظاهرة لأهالي البلدة طالبت المجلس المحلي بعدم رفع سعر الخبز من قبل مجلس صوران المحلي وذلك في ريف حلب الشمالي. 

وفي الريف الجنوبي تعرضت قرية القراصي لقصف مدفعي يوم أمس من قبل قوات النظام، وفي الريف الشمالي الشرقي انفجرت سيارة مفخخة واحترق سائقها بجانب معبر عون الدادات كانت وجهتها جرابلس و اقتصرت أضرارها على المادية. 

وفي الريف الشرقي أعلن مجلس ثوار مدينة الباب انتهاء المهلة التي طلبتها المؤسسات التنفيذية لمحاربة المفسدين وتجار المخدرات.

محافظة إدلب 

قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة مدينة خان شيخون وبلدات التح وجرجناز والسكيك و التمانعة و أم جلال بريف إدلب الجنوبي حيث قتل مدني في خان شيخون وأصيب عدد من المدنيين بجروح مختلفة. 

بينما دارت اشتباكات كثيفة في مدينة بنش بريف إدلب وسط استخدام قذائف ورشاشات متوسطة في حملة أمنية لهيئة تحرير الشام لإلقاء القبض على خلية تتبع لـ داعش، حيث قتل على إثرها طفل جراء الاشتباكات إضافة لتفجير ٦ عناصر من التنظيم أنفسهم.

الساحل السوري

شهدت قرى ومحاور جبلي الأكراد والتركمان هدوءاً تاماً بين الطرفين دون تسجيل أي قصف أو اشتباك.

أحداث المنطقة الشرقية

محافظة الرقة

وصلت أعمال الآليات التابعة للمنظمات الانسانية إلى الأزقة الفرعية في حي الجميلية بهدف تنظيفها وإزالة الركام وتستمر الورش الفنية بردم الطرق للتخفيف عن معاناة أصحاب السيارات من رداءة الطرق ووصلت إلى دوار البتاني.

وقد قامت قوات الأسايش التابعة لقوات قسد اليوم باعتقال ثلاثة شبان من حي مفرق الجزرة وسوقهم إلى مبنى القيادة العامة للاشتباه بتورطهم باستهداف عناصر قسد.

محافظة الحسكة

قامت قيادة شرطة محافظة الحسكة التابعة لنظام الأسد بتخريج الدفعة الثانية عشر من عناصر قوى الأمن الداخلي والبالغ عددهم /89/ عنصرا من مختلف الاختصاصات للخدمة لصالح محافظة الحسكة كما قامت ميليشيا قسد بتشييع 9 عناصر من مقاتليها في مدينة الحسكة قتلوا خلال المعارك ضد تنظيم داعش في بلدة الباغوز. 

محافظة دير الزور

قامت ميليشيا قسد بشن حملة تفتيش ومداهمات في بلدة الحوايج في ريف ديرالزور الشرقي كما قامت ميليشيا قسد بإلقاء القبض على أحد عناصر تنظيم داعش من الجنسية التونسية في قرية الحريجية في ريف ديرالزور الشمالي وأصيب الناشط الإعلامي باران مسكو العامل لدى قناة NRT جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم داعش في بلدة الباغوز شرق ديرالزور فيما أصيب أحد الأطفال جراء دهسه من قبل إحدى السيارات التابعة لإحدى الميليشيات التابعة لقوات النظام بالقرب من مدرسة عزيز سمير في مدينة ديرالزور. 

على الصعيد العسكري

دارت اشتباكات متقطعة اليوم الأحد في بلدة الباغوز بين مقاتلين من تنظيم داعش وميليشيا قسد وحسب الأنباء التي تواردت أن مجموعة من مقاتلي داعش ظهروا بشكل مفاجئ وهاجموا ميليشيا قسد في نقطة جهة الباغوز حيث دارت اشتباكات متقطعة بين الطرفين ويقدر عدد عناصر داعش المهاجمين بثلاثين عنصرا ويعتقد أنهم كانوا مختبئين في أحد الانفاق التي كان التنظيم قد جهزها مسبقاً. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق