اغلاق

المقالات

قرار ترامب حول سيادة إسرائيل على الجولان يثير عاصفة استنكار عربية وعالمية


لاقى قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي أعلن فيه اليوم، عن الاعتراف بسيادة إسرائيل على أراضي الجولان السوري المحتل موجة من ردود أفعال عربية ودولية.

الأمم المتحدة تقر بوضع الجولان

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس أنَّ وضع الجولان لم يتغير بعد قرار ترامب باعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل.

من جهته أكد ستيفان دوغاريك، المتحدث باسم غوتيريس إنَّ سياسة الأمم المتحدة بشأن الجولان تعكسها القرارات ذات الصلة، والصادرة عن مجلس الأمن.

ثلاثي أستانا يستنكر قرار ترامب

انتقد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف موقف الإدارة الأمريكية حيال الجولان السوري المحتل، وأكد أنَّ هذا التوجه الأمريكي يقود إلى انتهاك سافر للقانون الدولي، ويعرقل تسوية الوضع السوري.

وحذرت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا من خطورة قرار ترامب لكونه يتخذ خارج الحق القانوني، ويتجاهل كل الأعراف الدولية وقرارات مجلس الأمن.

في المقابل أدان رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني، قرار ترامب وقال: إنَّ نهج ترامب القائم على مواجهة الرأي العام ودول العالم يشكل خطراً على السلام والاستقرار خاصة في الشرق الأوسط، ودعا المحافل الدولية والاتحادات البرلمانية لاتخاذ إجراءات جادة لمنع حدوث كارثة أخرى في المنطقة.

في حين أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنَّ الولايات المتحدة تجاهلت مرة أخرى القانون الدولي، موضحاً أنَّ الاعتراف الأمريكي بسيادة إسرائيل على الجولان لن يشرعن أبداً الاحتلال الإسرائيلي له.

ردود فعل عربية غاضبة من قرار ترامب

قال أحمد أبو الغيط “الأمين العام للجامعة العربية” إنَّ قرار ترامب الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان هو قرار باطل شكلاً وموضوعاً.

وبدوره استنكر النظام السوري عبر بيان لوزارة خارجيته قرار ترامب، مشدداً أنَّ القرار يمثل أعلى درجات الازدراء للشرعية الدولية، وصفعة مهينة للمجتمع الدولي، كما أنَّه يجعل من الولايات المتحدة العدو الرئيسي للعرب، بعد دعمها اللامحدود، والحماية التي تقدمها لإسرائيل.

فيما أدانت وزارة الخارجية اللبنانية القرار وقالت إنَّه يخالف القانون الدولي ويقوض أي جهد للوصول إلى السلام العادل على حد تعبيرها.

وغرّد الناطق باسم حركة حماس الفلسطينية “سامي أبو زهري” على حسابه في موقع تويتر قائلاً إنَّ: إعلان ترامب سيادة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان يمثل اصطفافاً ضد حقوق الأمة، ويؤكد أن الإدارة الأمريكية أصبحت تشكل تهديداً للسلم والأمن الدوليين”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق