الشأن السوري

نوع جديد من “الخرف” له ذات أعراض “الزهايمر”

نجح باحثون في تشخيص نوع جديد من مرض الخرف، والذي كان يشخص من قبل على أنه مرض “الزهايمر”.

وقد وصف أحد الخبراء الاكتشاف بأنه أهم اكتشاف في مجال مرض الخرف، الذي يعاني منه ملايين المسنين حول العالم.

ما هو النوع الجديد؟

قالت مجلة “ذا برين جورنال الطبية”: إنَّ هذا النوع الجديد من المرض، والذي أطلق عليه “ليت”، هو عبارة عن التهاب في الدماغ مرتبط بالعمر، وله نفس أعراض مرض الزهايمر، لكنه مختلف. ما يُفسر ولو جزئيًا سبب فشل علاج الخرف حتى الآن.

ووفقًا لدراسة بحثت في أسباب الوفاة لآلاف المرضى، فإنَّ مرض الخرف “ليت” يصيب من هم “أكبر سنًا”، أي الذين تزيد أعمارهم عن 80 عامًا، وواحد من بين كل خمسة أشخاص في هذه الفئة العمرية مصاب بهذا المرض، مما يعني أن تأثير المرض على الصحة العامة سيكون كبيرًا.

وتشير دراسات متأخرة إلى ارتباط مرض الخرف “ليت” بتراكم بروتين معين، يعرف بـ”TDP-43″، في الدماغ، في حين يرتبط مرض الزهايمر بتراكم نوعين آخرين من البروتين في الدماغ هما، “أمايلويد وتاو”.

علاجات جديدة

يسعى العلماء جاهدين لإيجاد علاج للخرف، لكن يبدو أن ذلك صعب نظرًا لتعدد أنواعه ومسبباته المختلفة، وثبت أن جميع محاولات علاج الخرف باءت بالفشل، وأدى ذلك إلى إنسحاب بعض شركات الأدوية من سباق تصنيع علاج الخرف.

ويقول الباحثون إن وجود فهم أفضل لمرض الخرف “ليت”، قد يؤدي إلى اكتشاف علاجات جديدة.

كما ألفوا كتابًا يتضمن مبادئ توجيهية للمساعدة في نشر وزيادة الوعي وتطوير البحوث حول هذا النوع الجديد من المرض.

وقال المؤلف الرئيسي الدكتور “بيتر نيلسون”، من جامعة كنتاكي الأمريكية: إنَّ “مرض ألزهايمر يعرفه الجميع، إنه سبب للإصابة بالخرف، لكنهما مرضان مختلفان. مرض (ليت) هو واحد من أكثر الأمراض شيوعًا، لذلك فإن هذا هو الوقت المناسب للبدء بإجراء البحوث ومحاولة إيجاد وتطوير علاج له”.

وذكر الدكتور “جيمس بيكيت”، من جمعية ألزهايمر، أنّ هذا الاكتشاف كان “الخطوة الأولى نحو تشخيصٍ أكثر دقة وعلاج أكثر تخصص لمرض الخرف”.

ويعمل الباحثون على إيجاد فحوص تشخيصية وعلاجات موجهة لأنواع مختلفة من الخرف.

المصدر: (BBC)

25019 2

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق