اخبار سوريا

قتلى وجرحى لـ”قسد” بانفجار مفخخة في منبج.. وداعش يتبنى

قُتل وجُرح عدد من عناصر ميليشيا “قسد”، اليوم الخميس، جرَّاء انفجار مفخخة استهدفت إحدى مقرات الميليشيا في مدينة منبج شرقي حلب.

أفاد زين علي، مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حلب، بأنَّ سيارة مفخخة استهدفت مدرسة الزراعة التي تتخذها ميليشيا “قسد” مقرًا ومركزًا للأمن العام شمالي مدينة منبج، وكانت الحصيلة الأولية للتفجير خمسة قتلى واثني عشر جريحًا.

داعش يتبنى العملية

أعلنت وكالة تنظيم داعش “أعماق” في بيان اليوم، عن مقتل وإصابة عشرين عنصرًا من “قسد” في مدينة منبج عصر اليوم، بتفجير سيّارة مفخخة داخل مركز لقوّات “الأسايش” بالإضافة إلى تدمير قسم كبير من المقر وسبع آليات.

من جهته، تحدّث المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري التابع لـ “قسد” عن وقوع قتيل وستة جرحى بينهم طفل يُدعى “ماجد الحسين 14 عامًا، وبحسب الكوادر الطبية حالة المصابين مستقرة.

وأوضح المركز أنَّ تفجيراً قوياً وقع بالقرب من مركز النجدة “مدرسة الزراعة” سابقًا عند طلعة الزراعة شمال شرق مدينة منبج، وسارعت قوى الأمن الداخلي وسيارات الإسعاف والإطفاء إلى المكان، وأخمدوا الحريق الناتج عنه ونقلوا المصابين إلى المستشفيات.

image 2019 05 16T20 27 23 197Z

التفجير جاء بعد تعميم التجنيد الإلزامي لـ “قسد”

وجاء التفجير بعد يومين من تعميم ميليشيا الأمن العام في بيان لها عن شروعها في حملة تجنيد إلزامي للشباب فيما تطلق عليه منطقة إقليم الفرات التي تشمل مدن منبج والطبقة وعين العرب (كوباني).

يُذكر أنَّ مدينة منبج تشهد بين الحين والآخر تفجيرات كان آخرها في الثامن من الشهر الجاري، انفجار دراجة نارية مفخخة في قرية “الفارات” غربي منبج أدت إلى مقتل شخصين وإصابة أربعة آخرين بجروح متفاوتة.

 

تأكيد تركي أمريكي على المنطقة الآمنة .. وتفجير جديد في منبج

https://stepagency-sy.net/تأكيد-تركي-أمريكي-على-المنطقة-الآمنة/

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى