سلايد رئيسيميداني

تحرير الشام والوطنية للتحرير يتصدون لمحاولة تسلل في ريف حماة.. ويدمرون آليات للنظام

تصدت هيئة تحرير الشام، مساء اليوم، لمحاولة تسلل نفذتها قوات النظام على محور حرش الكركات بريف حماة الشمالي الغربي، في حين قامت فصائل المعارضة باستهداف وتدمير عدة آليات عسكرية تابعة لقوات النظام على محاور المنطقة.

وأعلنت هيئة تحرير الشام عن تمكنها بالتعاون مع الفصائل العسكرية العاملة في المنطقة من قتل مجموعة من عناصر قوات النظام بينهم ضابط تمت الإشارة إليه بـ “رتبة عالية” أثناء محاولتهم التسلل على محور حرش الكركات.

قتلى وتدمير آليات لقوات النظام

من جهتها نشرت الجبهة الوطنية للتحرير مقطعاً مصوراً بينت فيه استهداف عناصرها لمجموعة من عناصر النظام السوري بصاروخ مضاد للدروع من نوع “تاو” على جبهة الحويز بريف حماة الغربي.

وأعلنت عن تمكنها من تدمير عربة ناقلة جنود من نوع “بي إم بي” بصاروخ “كورنيت” مضاد للدروع على جبهة الحويز، إضافة إلى استهداف عربة أخرى على جبهة المستريحة، وتدمير دبابة على جبهة الشيخ إدريس بريف حماة الشمالي.

في حين استهدفت هيئة تحرير الشام مجموعة من قوات النظام بقذائف الهاون على جبهة كفرنبودة بريف حماة الشمالي، ما أدى إلى إصابة عدد من عناصر المجموعة بجروح.

قوات النظام تقصف شمالي حماة

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حماة، علي أبو الفاروق، إنَّ قوات النظام المتمركزة في حاجز المغير استهدفت قرية الصخر بريف حماة الشمالي بالمدفعية الثقيلة وبالتزامن مع قصف مماثل من معسكر بريديج طال مدينة كفرزيتا، فيما اقتصرت الأضرار على المادية.

وكانت وكالة “سبوتنيك” الروسية قد أعلنت يوم أمس عن هدنة أقرتها روسيا لمدة 72 ساعة حيث لم تشهد مناطق خفض التصعيد اليوم غارات جوية، فيما رفض الناطق باسم الجبهة الوطنية للتحرير والعاملة في مناطق ريف حماة أي هدنة تشمل تثبيت نقاط السيطرة الحالية أو قضم روسيا وقوات النظام للقرى والبلدات التي سيطروا عليها في الآونة الأخيرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق