سلايد رئيسيميداني

“الأسايش” تقتل من يحاول الفرار من مخيم الهول بريف الحسكة

أقدمت قوّات “الأسايش” التابعة لميليشيا “قسد”، عصر اليوم الأربعاء، على قتل امرأة وإصابة أخرى بجروح بليغة، أثناء محاولتهما الهرب من مخيم الهول الواقع بريف مدينة الحسكة.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، أحمد الأحمد، إنَّ قوّات “الأسايش” قتلت امرأة وأصابت أخرى إثر إطلاق الرصاص عليهما بشكل مباشر، أثناء محاولتهما الهروب من مخيم الهول، وهما تخضعان للإقامة الجبرية في المخيم، كونهن من بلدة هجين بريف دير الزور.

تشديد أمني مكثّف

وأضاف مراسلنا أنه عقب ذلك قامت قوّات قسد بفرض طوق أمني مشدّد حول المخيم، بهدف دراسة زيادة الحواجز والدوريات، ورفع الجاهزية لمنع هروب أحد من مخيم الهول.

كما قامت أيضًا بنشر عناصر من قوّات الأسايش داخل المخيم، خوفًا من احتجاجات محتملة قد يقوم بها القاطنون في المخيم ضد قوّات ميليشيا قسد.

إداري بالهول يُصرّح لوكالة “ستيب”

صرّح الإداري في مخيم الهول سرحد المصطفى، لوكالة “ستيب الإخبارية“، أنَّ حالات الهروب من مخيم الهول بلغت منذ مطلع شهر مايو / أيار الجاري من النساء والرجال على حد سواء، 27 حالة.

وأوضح “المصطفى” أنَّ 13 شخصًا منهم، تمكّن من الهرب خارج المخيم، منذ نحو أسبوعين، حيث حاولت قوّات “الأسايش” وقوّات الدفاع الذاتي التابعتان لقوّات قسد، البحث عن الهاربين، إلّا أنَّ محاولتهم بائت بالفشل.

إقامة جبرية داخل المخيمات

أشار مراسل الوكالة إلى أنَّ قوّات “قسد” تفرض الإقامة الجبرية في كافة المخيمات المتواجدة في مناطق سيطرتها، وأكثرها تشديدًا هو مخيم الهول، الذي يضم نازحين من كافة المناطق السورية، ومنهم من دول الجوار، بالإضافة إلى عوائل المقاتلين السابقين في صفوف تنظيم “داعش”.

حيث ترفض الميليشيا خروج المدنيين من أبناء مناطق دير الزور وريفها، ممن كانوا تحت سيطرة تنظيم الدولة.

أوضاع إنسانية صعبة داخل المخيمات

يعاني مخيم الهول الذي يضم قرابة الـ 25 ألف نازحٍ، بشكل تقريبي، من انعدام العناية الصحية ونقص حاد في المواد الغذائية، بالإضافة إلى شح في المساعدات الإنسانية التي يحتاج دخولها إلى تصريح من ميليشيا “قسد”، قد يبقى معلّقًا لشهور حتى تتم الموافقة عليه.

وسُجلت حالات الوفيات منذ مطلع شهر مايو / أيار الجاري، في مخيم الهول، نحو 30 حالة بينهم 12 طفلاً بسبب سوء الأوضاع الإنسانية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق