سلايد رئيسيميداني

حصري | استنفار عسكري في معبر باب السلامة بسبب احتجاز مسلّحين لمدرّعة تركية

شهد معبر باب السلامة في ريف حلب الشمالي، عصر اليوم السبت، توترًا واستنفارًا على خلفية احتجاز “لواء الفتح” مدرعة للجيش التركي قرب المعبر بسبب خلاف بين اللواء ومجموعة مسلحة في المنطقة.

وأفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حلب، بأنَّ لواء الفتح منع مدرعة تركية من الدخول إلى تركيا، وقطع طريق معبر باب السلامة بعد نصب حاجز داخل المعبر ما أدى لحدوث استنفار عسكري، وتوقف حركة دخول المسافرين القادمين من تركيا.

وأشار مراسلنا، إلى دخول قوات كومندوس تركية من مدينة “كليس” لتخليص المدرعة والجنود الأتراك العالقين في معبر باب السلامة، كما أرسل الفيلق الثالث في الجيش الوطني رتلًا عسكريًا إلى باب السلامة إضافةً إلى تعزيزات عسكرية تركية، لفتح طريق معبر باب السلامة.

في حين أجبرت قوات الكومندوس التركية عناصر لواء الفتح على فتح الطريق، وعبور المدرعة التركية المحتجزة، كما أجبرتهم على إزالة حاجزهم، وتم طردهم خارج المعبر.

تحدث مراسلنا عن إصابة القيادي في لواء الفتح “فراس عليطو” جرّاء مشاجرته مع “أبو راكان سجو” قرب دوار سجو في مدينة أعزاز شمالي حلب.

وأوضح، أنَّ المدعو “أبو راكان سجو” ومجموعته، مفصول عن طوارئ الجبهة الشامية التي يقودها “أبو علي سجو” منذ أربعة أشهر، وبقيت مجموعته مسلحة وتتحرك بشكل منفرد خارج إطار فصائل الجيش الوطني، وعلى إثر الشجار قرر “أبو علي سجو” اعتقال “أبو راكان سجو” ومجموعته.

وأمس الجمعة، قالت إدارة معبر باب السلامة الحدودي بين تركيا وسوريا إنَّ الجانب التركي أبلغهم أنه سيتم فتح رابط الحجز لقضاء إجازة رمضان وعيد الفطر المبارك، وسيتم فتح رابط الحجز للمعبر، وعلى الراغبين بالقدوم لزيارات العيد التسجيل فورًا عند فتح الرابط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق