ميداني

شاهد بالفيديو .. صرخات مكلوم لمقتل زوجته برصاص الأتراك في مخيم حدودي

قضت امرأة سورية نازحة من بلدة “قلعة المضيق” غربي حماة، نحبها أمس الثلاثاء، جرَّاء إطلاق نار عليها من قبل الجيش التركي في أحد مخيمات بلدة “كفرلوسين” الحدودية شمالي إدلب.

وتداول ناشطون تسجيلًا مصورًا يُظهر مشاهد تلقي الزوج خبر مصرع زوجته وتجمع الناس في المخيم حوله، حيث بدا وهو يضمُّ طفلته الصغيرة بشدة ويصرخ “جولي يا قلب قلبي”، وهي تبكي تُريد أمها، وكاد أن يُغمى عليه من هول الصدمة.

وأفاد عبد الله أبو علي، مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب، بأنَّ السيَّدة “رنيم خطاب” قُتلت وأصيب طفل عصر أمس الثلاثاء، جراء استهداف مخيم كفرلوسين بالعيارات النارية من قبل الجنود الأتراك المتمركزين في محرس قرب الجدار العازل.

وبحسب ناشطين، أنَّه لم يُعرف سبب استهداف المخيم، مرجحين احتمال ملاحقة بعض المهربين، بينما استبعد آخرون ذلك، كون التهريب يحدث ليلًا، والاستهداف حصل بعد العصر بشكل عشوائي على المخيم، كما أنَّ الملاحقة النارية للمهربين تكون قرب الجدار وليس داخل المخيم.

وأشار نشطاء آخرون، إلى أنَّ بعض الجنود الأتراك من الطائفة العلوية يستهدفون المخيم بين فترة وأخرى بطلقات عشوائية تصل للمخيم، لكن الثلاثاء كان الاستهداف مباشر ما تسبب بوقوع قتيلة ومصاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق