عربي

بن سلمان يُعلن عن أهداف السعودية في سوريا

كشف ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، اليوم الأحد، عن أهداف المملكة في سوريا، وعن مدى التوافق في الرؤية مع الولايات المتحدة الأمريكية تجاه سوريا.
كما تطرّق في حديثه عن العقوبات الأمريكية ضدَّ إيران واصفًا إياها بالدولة “العدائية”.

هزيمة داعش ووحدة سوريا

قال “محمد بن سلمان” خلال حوار مع صحيفة “الشرق الأوسط”، ردًا على سؤاله عن مدى التوافق في الرؤية مع الجانب الأمريكي حيال الوضع في سوريا، “يوجد اتفاق حيال الأهداف في سوريا، وهي هزيمة تنظيم “داعش”، ومنع عودة سيطرة التنظيمات الإرهابية”.

وتابع، “بالإضافة إلى التعامل مع النفوذ الإيراني المزعزع للاستقرار في سوريا، واستخدام الوسائل المتاحة كافة لتحقيق الانتقال السياسي وفق القرار 2254، بما يحافظ على وحدة سوريا”. مؤكّدًا على أهمية العمل مع الدول الصديقة لتحقيق هذه الأهداف.

واعتبر بن سلمان أنَّ “السعودية تنظر بأهمية كبيرة للعلاقات الاستراتيجية مع الولايات المتحدة، باعتبارها عاملاً أساسيًا في تحقيق أمن المنطقة واستقرارها”.

إيران دولة عدائية مارقة

اعتبر ولي العهد أنَّ التهور الإيراني وصل إلى مستويات غير مسبوقة، قائلاً: “بعد الاتفاق النووي زادت ميزانية (الحرس الثوري)، ورفعت من وتيرة دعمها للميليشيات الطائفية في المنطقة، بل وفي العالم أجمع. وجميعنا رأى الأعمال الإرهابية والعدائية الإيرانية التي أحبطت في أوروبا مؤخرًا”.

وتابع: “لذلك أيدت المملكة إعادة فرض العقوبات الأميركية على إيران، إيماناً منا بضرورة اتخاذ المجتمع الدولي موقفًا حازمًا تجاه إيران، واتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من قدرة النظام على نشر الفوضى والدمار في العالم أجمع”.

وأضاف، “الخيار واضح أمام إيران. هل تريد أن تكون دولة طبيعية لها دور بنّاء في المجتمع الدولي، أم تريد أن تبقى دولة مارقة؟ نحن نأمل في أن يختار النظام الإيراني أن يكون دولة طبيعية وأن يتوقف عن نهجه العدائي”.

بن سلمان يُعلن عن أهداف السعودية في سوريا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق