التقارير المصورة

تحت أشجار الزيتون تواصل المعلمة وئام تعليم الأطفال النازحين إلى مخيمات الشمال السوري

تحت أشجار الزيتون وبالقرب من أحد المخيمات تقوم المعلمة وئام بتعليم عدد من الأطفال الأحرف والكتابة والقراءة بشكل مجاني وتطوعي حيث يقوم الأطفال بافتراش الأرض تحت إحدى أشجار الزيتون ليتلقوا تعليمهم بعد نزوحهم من ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي إلى الشمال السوري نتيحة الحملة الشرسة وحملة التصعيد التي تشهدها المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق