ميداني

جبهات ريف حماة تشتعل من جديد .. والفتح المبين تكبد قوات النظام خسائر فادحة

تمكنت فصائل المعارضة العاملة ضمن غرفة عمليات الفتح المبين صباح اليوم من تكبيد قوات النظام خسائر فادحة على عدد من جبهات ريف حماة الغربي والشمالي.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حماة ،علي أبو الفاروق، إنَّ فصائل الفتح المبين تمكنت من تنفيذ سلسلة ضربات استباقية عقب رصد تحركات لقوات وآليات النظام على عدد من جبهات ريف حماة.

استهداف غرفة عمليات مشتركة لقوات النظام وروسيا

أشار مراسلنا إلى أنَّ فصائل الفتح المبين استهدفت بصواريخ الغراد غرفة العمليات المشتركة التابعة لقوات النظام والميليشيات المدعومة روسياً في معسكر بريديج بريف حماة الشمالي محققة إصابات مؤكدة في صفوفهم، دون الوصول إلى محصلة الاستهداف.

وأضاف مراسلنا أنَّ الفتح المبين تمكنت من تدمير دبابة وعربة ناقلة جنود “بي إم بي” و4 دشم تتحصن يها عناصر النظام على تلة وجبهة قرية الحماميات عقب استهدافهم بالصواريخ المضادة للدروع.

خسائر للنظام غربي حماة

ومن جهته لفت مراسلنا ،عمر العمر، إلى أنَّ فصائل الفتح المبين استهدفت بصاروخ مضاد للدروع سيارة “بيك آب” محملة بعناصر قوات النظام على جبهة الحويز بريف حماة الغربي، ما أدى إلى مقتل كامل العناصر وتدمير السيارة.

كما قامت الفتح المبين بتدمير مدفع رشاش من عيار 23 ملم وقتل طاقمه المكون من 3 عناصر عقب استهدافه بصاروخ مضاد للدروع على جبهة السرمانية غربي حماة.

وبالتزامن مع عمليات الفتح المبين شنَّ الطيران الحربي التابع للنظام السوري عدة غارات جوية على مدينة كفرزيتا وقرية الجيسات رافقها قصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظام على المنطقتين وعلى قرية الصخر بريف حماة الشمالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق