سلايد رئيسيميداني

“الفتح المبين” تتصدى لسبع محاولات شمالي حماة .. وخسائر الأسد تتوالى (فيديو)

تمكنت فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” اليوم الجمعة، من التصدِّي لسبع محاولات تقدم لنظام الأسد وحلفائه على محوري “تل ملح والجبين” شمالي حماة.

وتحدث عمر العمر، مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حماة، عن وقوع عشرات القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام وميليشياته خلال تلك المحاولات.

عملية لتحرير الشام

قال مراسلنا: إنَّ خمسة عناصر قتلوا وجُرح آخرون من قوات النظام جراء عملية نوعية قامت بها “العصائب الحمراء” التابعة لهيئة تحرير الشام على محور “وادي العثمان” شمالي حماة.

من جهتها، أعلنت قوات المعارضة ضمن غرفة عمليات “الفتح المبين”، عصر اليوم، عن تدمير عربة BMP وسيارة عسكرية لقوات النظام على جبهة “كفرهود” شمالي حماة، ورشاش من عيار 14.5مم على جبهة “بيانون” شمالي حلب، بالإضافة إلى استهداف المعارضة بصواريخ الغراد وقذائف المدفعية مواقع النظام في المنطقة.

المزيد من الجثث والجرحى

أشار مراسلنا إلى وصول أكثر من 13 قتيلًا وعشرات الجرحى من جنود النظام إلى مشفى السقيلبية ممن كانوا على محور “الجبين” بالتزامن مع إطلاق رصاص كثيف في سماء المدينة مصدره ميليشيا الدفاع الوطني بهدف فتح الطرقات أمام سيارات الإسعاف، فضلًا عن وصول عدد آخر من القتلى والجرحى إلى مدينة محردة غربي حماة.

وفي وقت سابق اليوم، نعت قوات النظام مقتل عشرة عناصر من أبناء ريف دمشق، قضوا خلال المعارك الدائرة في ريف حماة ليرتفع عدد قتلى شباب المصالحات من دمشق وريفها إلى أكثر من خمسين قتيلًا خلال معارك حماة.

قصف متواصل

واصلت طائرات النظام الحربية، قصفها بالصواريخ الفراغية، اليوم على قرى “لطمين، حصرايا، الزكاة، الجبين، أبو رعيدة، وتل ملح”، والأراضي الزراعية في مدينة “مورك” شمالي حماة، بالإضافة إلى غارات مماثلة طالت مدينة “كفرنبل” وبلدتي “مدايا وحاس” جنوبي إدلب، وأسفرت عن جرح مدني في كفرنبل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق