سلايد رئيسيميداني

تمديد التسويات ومذكرة اعتقال بحق أول المصالحين مع الروس ونظام الأسد في درعا

استلمت عائلة قائد “فرقة شباب السنة” أحمد العودة المتواجد في الأردن، مذكرة اعتقال من قبل نظام الأسد، أول أمس الأربعاء، في مدينة بصرى الشام شرقي درعا.

وأفاد راجي القاسم، مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في درعا، بأنَّ مذكرة الاعتقال بحق “العودة” أبرز قادات المصالحة في الجنوب السوري، صادرة على خلفية رفع دعوة شخصيّة عليه من قبل بعض سكان محافظة السويداء بقضية قتل.

حيث شهدت محافظة درعا خلال سيطرة فصائل المعارضة عليها عمليات خطف متبادلة بين أهالي درعا والسويداء، وخلال إحدى العمليات قتل شخص من الطائفة الدرزية فرفع أهله دعوى قضائية متهمين “العودة” بقتله.

اعتقال في بصرى الشام

قال مراسل الوكالة، إنَّ مدينة بصرى الشام شهدت يوم أمس، اعتقال قوات النظام وروسيا القيادي في “الفيلق الخامس” التابع للروس “إيهاب المقبل” وثلاثة عناصر هم: “هاني الياسين، حسام الفارس، محمد الدوس”، وذلك بسبب شكاوى ضدهم بتهمة السرقة وشرب الحشيش، وقد شوهد انتشار كبير للشرطة العسكرية الروسية في المدينة.

إفراج عن قيادي

أفرجت قوات النظام، اليوم الجمعة، عن القيادي “فراس عطية طربش” المعروف باسم “أبو حمزة طربش” وهو قائد فوج المدفعية في “جيش الثورة” سابقًا ومسؤول اللآليات وينحدر من بلدة “المزيريب” حيث اعتقل على أحد الحواجز الأمنية في مدينة درعا يوم أمس.

وجاء الإفراج بعد ضغط كبير من قبل اللجنة المركزية على قوات النظام، وتهديدها بمحاصرة معسكر زيزون الذي تقيم فيه الفرقة الرابعة، في حال لم يخرج “طربش” من السجن، وتتألف اللجنة المركزية من القادة “أبو مرشد البردان ومصعب البردان وأحمد بقيرات”.

تمديد مدة التسوية

تحدث مراسل الوكالة عن تمديد نظام الأسد بأمر من الروس لفترة “مدة التسوية” في الجنوب السوري 12 شهرًا، جديدًا، وذلك بعد انتهاء المدة في 24 حزيران/ يونيو الجاري، في محاولة لتهدئة الأمور في الجنوب ريثما يتم العمل على ملف محافظة إدلب.

من جهته، نشر القيادي السابق في درعا “أدهم أكراد” على صفحته في فيس بوك مساء اليوم بيانًا، صادرًا عن الفعاليّات الشّعبيّة والمدنيّة وعشائر درعا البلد وطريق السد والمخيمات، أعلنوا فيه وُقوفهم التام مع لجنة مدينة درعا، وتفويضهم لها بإجراء كل ما تراه مناسبًا وتقتضيه المصلحة العامة لكل أبناء درعا.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق