سلايد رئيسيمنوع

غارات مكثفة للطيران الروسي على ريف حماة.. وقتلى وجرحى في صفوف المدنيين

كثّف الطيران الحربي الروسي والطيران التابع للنظام السوري اليوم من استهدافهم بالغارات الجوية لمدن وبلدات ريف حماة الشمالي، ما نتج عنه مقتل وجرح عدد من المدنيين.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف حماة، عمر العمر، إنَّ الطيران الحربي الروسي والسوري شنَّ عدة غارات جوية اليوم السبت، على بلدات مورك واللطامنة وكفرزيتا في ريف حماة الشمالي، مما تسبب بوقوع 3 قتلى وعدد من الجرحى من عائلة كاملة في محيط مدينة مورك.

وأشار إلى أن القصف تسبب باندلاع الحرائق في المحاصيل الزراعية المحيطة بمدينة اللطامنة.

وأضاف أن قوات النظام قامت أيضًا باستهداف قرى الزكاة وتل ملح وأبو رعيدة والجبين شمال حماة بالصواريخ والمدفعية الثقيلة، مشيرًا إلى وقوع دمار هائل في الأبنية السكنية والمحال التجارية.

فيما طال القصف المدفعي قرية قسطون غرب حماة، أدى إلى وقوع عدد من الجرحى بين المدنيين، وإصابة طفل بجروح متوسطة إثر استهداف المنازل في البلدة منذ الصباح.

وشهدت المنطقة تحليقاً ل 3 طائرات استطلاعية روسية بالتزامن مع القصف.

من جهتها، استهدفت قوات المعارضة مواقع قوات النظام والقوات الروسية المتواجدة في شمال غرب حماة بصواريخ الغراد وقذائف المدفعية، كما استهدفت بصاروخ موجه قوات النظام على محور جبهة السرمانية في سهل الغاب بريف حماة الغربي، أوقع عددًا من القتلى والجرحى في صفوفهم.

يشار إلى أن قوات النظام السوري ارتكبت يوم أمس مجزرة بحق مدنيي بلدة محمبل في ريف إدلب الغربي عقب استهدافها بالغارات والبراميل المتفجرة، أسفرت عن مقتل 10 مدنيين بينهم أطفال وامرأة، وإصابة عدد من المدنيين بجروح خطيرة وطفيفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق