الشأن السوري

بلدية لبنانية .. قرار يمنع تأجير المنازل للسوريين تحت طائلة التغريم

أصدرت بلدية “راسمسقا” اللبنانية الواقعة شمال لبنان اليوم تعميمًا طالبت فيه أهالي البلدة القديمة بإخلاء منازلهم المؤجرة للنازحين السوريين ضمن مهلة أقصاها منتصف الشهر القادم. وجاء في البلاغ:”عطفًا على قرار بلدية راسمسقا رقم 79 تاريخ 23-7-2019، والقاضي بمنع سكن وتأجير المنازل، والمحلات، والمصانع، وورش البناء، للسوريين ضمن نطاق البلدة القديمة.”

وطالب البلاغ بإخلاء السوريين من المواقع التي ذكرها بقوله: “يطلب منكم العمل فورًا على إخلاء عقاراتكم من الشاغلين السوريين، وذلك بمهلة أقصاها يوم الخميس الواقع في 15-8-2019”.

وهدد البلاغ المخالفين لأوامر الإخلاء ضمن المهلة المحددة باتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة دون ذكر نوعية الإجراءات أو درجتها.

وواجه ناشطون لبنانيون وسوريون بلاغ بلدية راسمسقا بالسخط والاستنكار على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تداول الناشطون صورة بلاغ البلدية واصفين تصرفها بالعنصري، ولافتين إلى أنَّ البلدية تحاول مسابقة بلديات أخرى كبلدية الحدث بالتصرفات العنصرية ضد النازحين السوريين.

ويواجه النازحون السوريون في لبنان حملة تضييق وخناق من قبل السلطات اللبنانية، التي قامت خلال الشهر الحالي بهدم مئات الخيام في مخيمات عرسال بحجة مخالفتها للمواصفات المنصوص عليها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى