الشأن السوري

أربعة انفجارات تضرب مناطق متفرقة في ريف حلب وتوقع ضحايا بينهم أطفال

ضربت أربعة تفجيرات متتالية مناطق متفرقة من “درع الفرات” في ريف حلب، مستهدفًة كلاً من ” تل بطال، الغندورة، الباب، أعزاز”، أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى بينهم أطفال، استكمالاً لسلسلة التفجيرات التي تستهدف مناطق ريف حلب.

قالت مراسل وكالة ستيب الإخبارية في ريف حلب، هديل محمد، إنَّ دراجة ناريّة مفخخة انفجرت ظهر اليوم السبت في بلدة “تل بطال” الواقعة بريف مدينة الباب الشمالي، شمال شرق حلب، وأسفرت عن إصابة 4 أشخاص.

وأضافت مراسلتنا أنَّ تفجيرًا مماثلاً استهدف بلدة “الغندورة” وأسفر عن وقوع 6 إصابات أحدهم في حالة خطرة تمَّ نقله إلى أحد المشافي التركية لتلقي العلاج.

كما استهدفت تفجير آخر بدراجة نارية، مدينة الباب، بعد دقائق من التفجير الأول، حيث أسفر الانفجار عن مقتل شخصين أحدهما طفل يبلغ من العمر 11 عامًا، وآخر مسن، بالإضافة إلى إصابة 12 آخرين بينهم أطفال.

ووقع الانفجار بمسافة تبعد 10 أمتار عن الانفجار الذي وقع بتاريخ الثاني والعشرين من يونيو الفائت والذي تسبب بمقتل شخصين.

وبلغت حصيلة الضحايا جرّاء التفجير الذي وقع وسط تجمع عيادات طبية قرب قلعة مدينة أعزاز، حيث يحوي المكان على أكثر من خمس عيادات طبية للنساء والأطفال ومخابر تحليل طبية وصيدليات وجميعها قد تضررت نتيجة التفجير، 11 مصابًا بينهم 4 أطفال، تمَّ نقلهم إلى مشفى مدينة أعزاز.

وحسب المعطيات الأوليّة فإنَّ التفجير يُرجّح أنه تمَّ بواسطة دراجة نارية.

وتأتي هذه التفجيرات عقب تصريحات وزارة الدفاع التركية، نيّتها شنَّ عملية عسكرية تحت مسمى “المخلب 2” والتي من المقرر أن تستهدف مناطق شرق الفرات.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق