تصاريح خاصة

قيادي في المجلس الوطني الكردي يكشف لستيب أسباب الخلاف التركي الأمريكي بشأن “المنطقة الآمنة”

لازال هناك عدم اتفاق بين أمريكا وتركيا حول المنطقة الآمنة (عمقها، إدارتها، الجهة المشرفة عليها) رغم حصول بعض التقدّم بالمباحثات الأخيرة بين الطرفين، وترفض تركيا أي تواجد للحزب الديمقراطي بينما ترغب أمريكا بمشاركتهم أمنيًا وإداريًا مع بعض جهات المعارضة السورية، وتخشى تركيا التدخل العسكري دون موافقة أمريكية، فيما لم تبدي أمريكا رفض واضح إزاء الأمر، تخوفًا من أي تقرّب (تركي، إيراني، صيني) ما يعني توتر بالعلاقات مع حلف الناتو وتصعيد موقف دولي جديد.

f 382019

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق